ريفي: بدأنا مرحلة إلغاء مفاعيل التسوية الإيرانية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اعتبر وزير العدل السابق اللواء أشرف ريفي أن “استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري، جاءت كنتيجة حتمية لما سبق وحذرنا منه، لأن التسوية التي حصلت قدمت لبنان على طبق من فضة للإيرانيين، وهو ما يناقض توجهاتنا ويناقض مصلحتنا العربية”.

وقال لـ“السياسة”، أننا “بدأنا مرحلة جديدة عنوانها فرملة نتائج التسوية الرئاسية، وصولاً إلى إلغاء كل مفاعيل هذه التسوية، وبما ينهي وضع اليد الإيرانية على لبنان”.

ورأى أن الأزمة ستطول لأن مواجهة المشروع الإيراني تحتاج وقتاً، لافتاً إلى أنه لا يخشى توترات أمنية، وإن كان “حزب الله” يلجأ إلى الاغتيالات والأعمال الأمنية كلما تعثر مشروعه، لكن الجميع يعلم أن الأمور تغيرت في الوقت الحاضر، مشدداً على أنه “لا يجوز أن يتم تطيير الانتخابات النيابية، بل يجب الضغط لإنجاز المحطات الدستورية، وعلينا كقوى سيادية وكقوى قانون ودستور أن نمارس الضغط الممكن لإجراء الإستحقاق النيابي في وقته”.

 

المصدر السياسة الكويتية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً