كرم: حياد لبنان ضُرب من “حزب الله”… وعلينا المواجهة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رأى عضو كتلة “القوات اللبنانية” النائب فادي كرم أن رئيس الجمهورية ميشال عون حريص على عودة الرئيس سعد الحريري كما العلاقة المتينة مع المملكة السعودية وعدم تزعزع هذه العلاقة.

كرم وفي حديث عبر إذاعة “الشرق” إعتبر أن السعودية لا تريد أكثر من الحفاظ على لبنان وتحييده عن إشتعال منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف: “الحكمة تقول بأن يتمتع لبنان بعلاقات متينة مع الدول العربية، لذلك يجب تهدئة الأمور عبر تسوية جديدة تحفظ لبنان وعلاقاته الدولية وعلينا العمل على ذلك ونحن كقوات نركز كثيراً على تهدئة الأمور وليس بصب الزيت على النار.

ولفت إلى أن حياد لبنان ضُرب من “حزب الله” عبر محاولته جر لبنان الى محور لبنان، وإعتقاده بانتصاراته في سوريا والعراق يستطيع تحزيلها الى انتصارات سياسية في لبنان وهناك سياسات تفهت ان حزب الله لا يستطيع جر لبنان، وعلينا اليوم مواجهة “حزب الله” بسياسات آخرى لوقف فرض سياسته الخاصة على اللبنانيين.

وتابع: “إجتماع وزراء خارجية العرب أساسي، فالسياسة التوسعية لإيران عبر خلق دويلات لها تهدف الى شرذمة المجتمعات وخضوعها الى تلك الدويلا”.

وشدد كرم أننا نشهد سياسة دولية جديدة أميركية سعودية تجسّد مفهوماً جديداً للمواجهة ومن هذا المنطلق ومن حرصنا على الوحدة اللبنانية علينا إلتزام لبنان لأن لا قدرة لدينا على دخول هذا المعترك وهذه النار المشتعلة في المنطقة.

وأكد أن السياسة الإيرانية لا تزال مصرة على المشروع التوسعي ونلاحظ ذلك من خلال الخطابات السياسية، والأذرع في المنطقة، مضيفاً ان “الإيراني يدرك ان هناك جبهة ضده ولم تعد اللعبة سهلة لذلك يحاول الدفاع عن تلك الحكات التوسعية في المنطقة”.

وختم: “نأمل إجراء تسوية تؤمن النأي بالنفس والحياد وعودة الرئيس الحريري للتفاهم عليها، هذا ما ينقذ لبنان من هذا الخلل وغير ذلك هو ضعف للسلطة”.

 

المصدر اذاعة الشرق

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً