استمع لاذاعتنا

لبنان ينتفض.. الجيش اللبناني: نؤكد “تضامننا الكامل” مع مطالب المتظاهرين

أكد الجيش اللبناني، السبت، “تضامنه الكامل” مع مطالب المتظاهرين الذي يحتجون لليوم الثالث على التوالي من أجل تحسين الأوضاع المعيشية في البلاد.

وقالت قيادة الجيش اللبناني في بيان إنه “وإذ تؤكد تضامنها الكامل مع مطالبهم المحقة، تدعوهم إلى التجاوب مع القوى الأمنية لتسهيل أمور المواطنين”.

ودعا البيان الصادر عن مديرية التوجيه في الجيش اللبناني “جميع المواطنين المتظاهرين والمطالبين بحقوقهم المرتبطة مباشرة بمعيشتهم وكرامتهم، إلى التعبير في شكل سلمي وعدم السماح بالتعدي على الأملاك العامة والخاصة”.

ويعد هذا أول تعليق للجيش اللبناني على الاحتجاجات التي دخلت، السبت، يومها الثالث، وانطلقت من العاصمة بيروت، الخميس الماضي، وامتدت إلى مدن أخرى، من بينها طرابلس التي سقط فيها قتيلين، الجمعة.

وكان رئيس الحكومة، سعد الحريري، ألقى كلمة مساء الجمعة، إلا أنها لم تفلح في تهدئة غضب الشارع.

وأمهل الحريري “شركاءه في الحكومة” 72 ساعة للتوقف عن تعطيل الإصلاحات وإلا فسوف يتبنى نهجاً مختلفاً، في تلميح محتمل لاستقالته. وقال إن لبنان “يمر بظرف عصيب ليس له سابقة في تاريخنا”، لافتاً إلى أن أطرافاً أخرى بالحكومة، لم يسمها، عرقلت مراراً جهوده للمضي في إصلاحات.

وتشهد مناطق مختلفة من لبنان وخصوصاً العاصمة بيروت تظاهرات عارمة حيث تم احصاء اكثر من مليون و 400 الف متظاهر في كل مناطق لبنان, وسط دعوات لمزيد من التظاهرات.