مصادرالحريري- قال لعون وبري: إن لم يقدّم “حزب الله” تطمينات فعلية فالإستقالة قائمة ونافذة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكدت مصادر مقرّبة من رئيس الحكومة سعد الحريري ، أن رئيس الجمهورية العماد ميشال “قدم في نهاية مشاورات بعبدا تطمينات للحريري ، بأن “حزب الله” عازم على تقديم التطمينات التي تريح البلد”، مشددة على أن الحريري “تلقى ضمانات بإلتزام “حزب الله” بالحياد ودور سلاحه خارج لبنان”.

ولفتت المصادر نفسها لصحيفة “الشرق الأوسط”، إلى أن الحريري أُبلِغ من عون أن الحزب “قدم تعهداً واضحاً بإلتزام الحياد و”النأي بالنفس” عن صراعات المنطقة، خصوصاً بما يتعلّق بدور سلاحه في الخارج، لكن الحريري طلب إجراءات ملموسة في هذا الشأن”.

وأوضحت المصادر المقربة من الحريري ، أن الرئيس عون ورئيس مجلس النواب تبيه بري ، “وعدا رئيس الحكومة ببلورة هذه الضمانات ضمن أطر المؤسسات الدستورية، وذلك بعد عودة رئيس الجمهورية من زيارته المقررة إلى روما الأربعاء (غداً)، وأن تترجم تنازلات فعلية لـ”حزب الله” على أرض الواقع، تسمح بلملمة وضع البلد وعودة مؤسساته إلى العمل بشكل طبيعي”.

وقالت المصادر نفسها: كان الحريري صريحاً خلال اللقاء الثلاثي، وهو أبلغ عون وبري بأنه “يريد أفعالاً وليس أقوالاً فحسب، فإذا لمس خطوات إيجابية ومطمئنة تكون مبررات الإستقالة إنتهت، أما إذا كانت الوعود مجرّد حبر على ورق، فإن الإستقالة تصبح قائمة ونافذة”.

 

المصدر الشرق الاوسط

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً