مصادر أميركية: اسرائيل لا تنوي شن حرب على لبنان

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ردت مصادر أميركية عبر صحيفة “الراي” الكويتية على التقرير الذي أوردته الصحيفة نقلاً عن الأمين العام لحزب الله السيد ​حسن نصرالله​، الذي رجح اندلاع حرب بين حزبه و​اسرائيل​ هذا الصيف، قائلة: “إذا اندلعت الحرب، وعلى غرار العام 2006، فلن تكون اسرائيل هي من يطلق رصاصة الحرب الاولى، لكنها لن تتوانى في الدفاع عن نفسها في حال تعرضت لهجوم”.

واعتقدت المصادر “أن السلطات الاسرائيلية لا تنوي شن حرب على ​لبنان​، وان السياسة​ الاسرائيلية لم تعد تتلهى بفروع ​الحرس الثوري​ الايراني، بل صارت ترى ان المواجهة الوحيدة المطلوبة هي مواجهة الحرس الثوري والنظام الايراني نفسه في ايران”.

ورأت أنه “نظام الملالي في ايران قد يحاول تشتيت الانتباه عن المصاعب الاقتصادية، التي يواجهها بسبب تجدد العقوبات الاميركية، عن طريق فتح حروب جانبية”.

واعتقدت أن “حرب العام 2006 نفسها كانت لتشتيت الانتباه عن المصاعب التي كان يواجهها “حزب الله” وحليفه رئيس النظام السوري ​بشار الأسد​ على اثر اغتيال رئيس ​حكومة​ لبنان السابق ​رفيق الحريري​” ورصدت “مصاعب اقتصادية جمة يواجهها “حزب الله” بسبب شح الاموال الايرانية، وهي مصاعب صارت تطول ​الدولة اللبنانية​ نفسها”.

واعتبرت المصادر أنه “لا مخرج من المأزق الاقتصادي الذي تغرق فيه ايران وحليفاها، الأسد في ​سوريا​ وحزب الله في لبنان من دون تخلي ​إيران​ عن نشاطاتها الخبيثة المزعزعة للاستقرار في المنطقة ولسنا نحن وحدنا من نرى ذلك، بل كل الاطراف الدولية المعنية بمنطقة ​الشرق الاوسط​”.

وأوضحت أنه “حتى ​روسيا​، التي يفترض انها في عداد حلفاء ​طهران​ تنخرط حاليا في مواجهة، ليست علنية بالكامل، مع ايران على ​الاراضي السورية​”.

 

المصدر الراي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً