مي شدياق: لن أركع ولو كنت على قدم واحدة.. وليهددوا غيري

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أكدت الإعلامية مي شدياق ، أن “حزب الله” يعمل على إعادة رموز الوصاية والإحتلال السوري خلال كل الحقبة التي سبقت العام 2005، وأعني حقبة الضغوطات وأعمال المخابرات، فهم يحاولون على الطريقة الإيرانية، التهويل على الناس لأنهم يستقوون بالسلاح، ومن خلال تسمية بعض الرموز لإدخالها إلى مجلس النواب ، وليس مستغرباً أن يكون الهدف من تبني ترشيح “حزب الله” لجميل السيد، كما قال نائب حزب “البعث” عاصم قانصوه ، تأمين حصانة له، خشية صدور أحكام عن المحكمة الدولية”.

وأشارت شدياق في تصريح إلى صحيفة “السياسة” الكويتية، إلى أن “وزير الإعلام ملحم الرياشي والنائب غازي العريضي اتصلا بي متضامنين ومستنكرين ما تعرضت له من قبل السيد، كما أن اتصالات عدة جاءتني من شخصيات سياسية وإعلامية متضامنة معي ومدينة تهديده لي”.

وقالت: “أنا من الناس الذين لا يركعون ولو كنت على قدم واحدة ولو لم يتبق لي إلا قدم واحدة، فلن أركع وليهددوا غيري، فأنا عصية على التهديد”.

وأضافت: “صحيح أن الربيع العربي فشل في كثير من البلدان، لكن نحن في لبنان أسياد الثورات، ولم يتمكنوا من إخضاعنا”.

 

المصدر السياسة الكويتية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً