استمع لاذاعتنا

واشنطن: رغم جهود الحكومة حزب الله يواصل دوره العسكري

أكد تقرير صادر عن وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، أن إيران ما زالت أسوأ دولة راعية للإرهاب في العالم، من خلال دعم عدة جماعات متشددة.

وأورد التقرير الأميركي حول الإرهاب في العام 2018، أن النظام الإيراني أنفق نحو مليار دولار لدعم وكلائه من الجماعات الإرهابية.

وأشار التقرير الذي جرى تقديمه في واشنطن، إلى دعم إيران لجماعات مثل حزب الله وحماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني.

وأضافت الخارجية الأميركية أنه “على الرغم من جهود الحكومة اللبنانية الرسمية في النأي بنفسها عن النزاعات الإقليمية، واصل حزب الله دوره العسكري في العراق وسوريا واليمن”.

وشدد التقرير الأميركي على أهمية العقوبات التي جرى فرضها على إيران، عقب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي، في أيار 2018، بسبب تمادي طهران في سلوكها المزعزع للاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.​