الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نصاب اليوم مؤمَّن.. ولكن!

"الأنباء" الإلكترونيّة
A A A
طباعة المقال

تتجه الأنظار اليوم إلى الجلسة المخصّصة لانتخاب رئيس الجمهورية، وعمّا إذا كانت ستحصل وسيتأمن النصاب لانعقادها، في ظل إعلان “التيار الوطني الحر” مقاطعته لها.

وتوقّعت مصادر نيابية أن يكون النصاب مؤمّناً لأنّ المقاطعة ستقتصر على نواب تكتل لبنان القوي دون سواه، ما يعني أنّ أكثرية الثلثين أصبحت تحصيلاً حاصلاً، لكنّ أياً من المرشّحين لن يتمكن من تأمين الغالبية المطلقة لضمان الفوز والوصول إلى رئاسة الجمهورية.

كما أشارت المصادر لـ”الأنباء”، إلى أنّ الاصطفافات النيابية ستبقى على حالها، وأنّ التصويت للمرشحين سيقتصر فقط على اسم النائب ميشال معوّض والمتوقع أن يتجاوز عدد مؤيديه ٤٠ صوتاً. أما فريق ٨ آذار فسيقترع كالعادة بالورقة البيضاء، ليبقى تكتل الاعتدال على خياره التصويت بورقة “لبنان”، بانتظار موقف النواب التغييريين.