أكراد سوريا يوجهون دعوة إلى روسيا بشأن الحوار مع دمشق

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

رحبت الإدارة، التي يقودها الأكراد في شمال سوريا، اليوم الأربعاء، بدعوة روسيا للحوار مع دمشق وحثت موسكو على أن تلعب دور الضامن لهذا الحوار.

وقالت الإدارة، في بيان، إنها “تنظر بإيجابية لتصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بشأن الحوار مع الحكومة السورية”، مضيفة: “أنها تتطلع إلى أن تلعب روسيا دورا كداعم وضامن للحوار”، وذلك حسب وكالة “رويترز”.

وذكرت الإدارة، التي يقودها الأكراد، أن “موقفها الثابت هو أن أفضل سبيل لحل الصراع السوري يكون عبر الحوار بين السوريين”.
وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف دعا، في وقت سابق اليوم، دمشق والأكراد إلى الحوار لحل مشكلة شمالي سوريا، بما في ذلك على الحدود السورية التركية.

وقال لافروف، في مؤتمر صحفي عقب لقاء نظيره الكازاخي: “لقد أعلنا موقفنا أمثر من مرة بشأن ما يحدث في شمال شرقي سوريا، بما في ذلك في منطقة الحدود السورية التركية. وموقفنا ينطلق من أساس الحاجة إلى حل جميع مشاكل هذا الجزء من الجمهورية العربية السورية من خلال الحوار بين الحكومة المركزية في دمشق وممثلي المجتمع الكردي الذين تعيش على الأرض”.

وأضاف: “اتصلنا بممثلي الجانب الكردي وممثلي الحكومة السورية، وأكدنا أننا نشجعهم على بدء حوار لحل مشاكل هذا الجزء من سوريا، بما في ذلك مشاكل ضمان الأمن على الحدود التركية السورية، حيث أننا ما زلنا نعتبر أن هذه هي الطريقة الوحيدة لتحقيق التهدئة واستقرار الوضع”.

وتابع وزير الخارجية الروسي: “سمعنا بالأمس تصريحات كل من المسؤولين في دمشق وممثلي الأكراد، بأنهم مستعدون لمثل هذا الحوار. سنحاول قدر الإمكان تسهيل بدء مثل هذه المحادثة الموضوعية المباشرة. نأمل أن يتم دعمه من قبل جميع اللاعبين الخارجيين الرئيسيين”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More