أميركا: 200 جندي باقون في سوريا بعد الانسحاب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن البيت الأبيض، الجمعة، أن الولايات المتحدة ستترك “مجموعة صغيرة لحفظ السلام” من 200 جندي أميركي في سوريا لفترة من الوقت بعد انسحابها.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في بيان مقتضب: “ستبقى مجموعة صغيرة لحفظ السلام من نحو 200 في سوريا لفترة من الوقت”.

وفي سياق متصل، بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والرئيس الأميركي دونالد ترمب في اتصال هاتفي مساء الخميس، تنفيذ الانسحاب العسكري الأميركي من سوريا.

وقال البيت الأبيض إن ترمب ونظيره أردوغان بحثا الصراع في سوريا، وقضايا التجارة، واتفقا على مواصلة تنسيق الجهود لإنشاء منطقة آمنة محتملة في سوريا.

وأضاف البيت الأبيض أن الاتصال بين الرئيسين يأتي قبل اجتماع بين القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان والجنرال جوزيف دنفورد رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة ونظيريهما التركيين.

يذكر أن الانسحاب الأميركي من سوريا، الذي أعلن عنه ترمب في ديسمبر الماضي، فاجأ الحلفاء، لا سيما قوات سوريا الديمقراطية التي تخوض آخر معاركها ضد داعش في شمال سوريا.

 

المصدر وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً