إنزال جوي أميركي كردي غرب مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت مصادر للجزيرة إن قوات أميركية وكردية نفذت إنزالا جويا غرب مدينة الطبقة في ريف الرقة الغربي، في وقت تحاول فيه قوات سوريا الديمقراطية التي تدعمها واشنطن التقدم باتجاه مدينة الرقة لاستعادتها من تنظيم الدولة الإسلامية.

 

وأضافت المصادر أن عملية الإنزال جرت في منطقة المحمية والكرين، وأن زوارق تحمل عتادا وعناصر من المسلحين الأكراد المنتمين لقوات سوريا الديمقراطية بدأت تعبر إلى الضفة الغربية للبحيرة الواقعة على نهر الفرات من مناطق تواجهها في قلعة جعبر.

وتابعت أن هذه القوات قطعت الطريق بين حلب الرقة، وذكرت المصادر أن خمس طائرات تابعةللتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة تؤمن غطاء جويا لهذه القوات فوق مدينة الطبقة والبحيرة ومنطقة الإنزال.

وقد أكدت قوات سوريا الديمقراطية -في بيان لها اليوم الأربعاء- عملية الإنزال، وقالت إن العملية تستهدف استعادة الطبقة، فضلا عن وقف تقدم قوات النظام السوري في المنطقة.

وفي حال تمكن القوات الأميركية والكردية من تثبيت مواقعها فإن معارك مدينة الطبقة ستكون قريبة، فهذه المنطقة لا تبعد سوى مسافة ثمانية كيلومترات عن الطبقة، فضلا عن قطع طريق حلب الرقة. وبالتالي فإن مناطق سيطرة تنظيم الدولة في ريف حلب الشرقي باتت شبه محاصرة بين قوات النظام  السوري من جهة، وبين القوات الأميركية والكردية من جهة ثانية.

ميدانيا قالت قوات سوريا الديمقراطية إنها سيطرت على مواقع في ريف الرقة الشرقي بعد معارك مع تنظيم الدولة. في المقابل قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن ثمانية من أفراد قوات سوريا الديمقراطية قتلوا، بعد أن فجر مسلح من تنظيم الدولة نفسه في تجمع لهذه القوات في منطقة الكرامة شرق الرقة.

وكانت القوات التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري، قد بدأت قبل أربعة أشهر تقريبا عملية عسكرية في ريف الرقة بدعم من التحالف الدولي، وقالت مؤخرا إن معركة استعادة المدينة ستبدأ مطلع أبريل/نيسان القادم.

المصدر : الجزيرة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً