الأمم المتحدة: نازحو عفرين يفوقون نازحي الغوطة الشرقية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال المنسق الإنساني للأمم المتحدة في سوريا علي #الزعتري خلال مقابلة خاصة مع برنامج الشارع الدبلوماسي الذي تبثه قناة “العربية”، إن أعداد النازحين من #عفرين جراء العمليات العسكرية فيها يفوق عدد المشردين من #الغوطة الشرقية، مشيرا إلى أن #الجيش_التركي لم يعط إلى الآن تصريحات لقوافل الإغاثة بدخول المدينة.

وأشار المنسق الأممي إلى أن النازحين من عفرين 180 ألف نازح، وتطالب بتسهيل توصيل المساعدات وتقديم الإغاثة لهم.

ومن ناحية أخرى، أعلن المسؤول السياسي في جيش الإسلام محمد #علوش، أن الفصيل المعارض رفض أي اتفاق لخروج مسلحيه من دوما، مؤكدا أن المحادثات مع موسكو ترتكز في الأساس على البقاء في دوما وليست على الخروج منها.

ورغم أن وكالة انترفاكس الروسية، أعلنت في وقت سابق أن موسكو توصلت إلى اتفاق مع فصائل المعارضة في دوما، يقضي بمغادرة المسلحين من المدينة، إلا أن المتحدث باسم جيش الإسلام أكد رفض الفصيل المعارض لكل أشكال التهجير القسري والتغيير الديموغرافي في ما تبقى من الغوطة الشرقية .

وفي الأثناء، أعلن تلفزيون النظام السوري أن مسلحي جيش الإسلام سيخرجون من دوما في اتجاه إدلب، المدينة المحاذية للحدود التركية والتي باتت الملجأ الأخير لآلاف المسلحين الذين أجبروا على الانسحاب من مناطقهم .

هجوم النظام وروسيا على الغوطة الشرقية منذ فبراير الماضي، أسقط أكثر من 1600 قتيل وتسبب في تهجير ما لا يقل عن مئة وأربعين ألفا، وتبقى الحصيلة مفتوحة.

 

المصدر العربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً