بالفيديو: عناصر من ميليشيا “حزب الله” يعذبون امرأة وابنتها بوحشية في دمشق

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أظهر مقطع فيديو مسرّب قيام عناصر تابعين لحزب الله اللبناني، بتعذيب عائلة من مخيّم اليرموك الفلسطيني بريف دمشق بطريقة وحشيّة داخل أحد مقراتهم العسكريّة.

وظهر في الشريط الذي تداوله ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي عناصر بزي عسكري في غرفة مرفوع فيها علم جيش النظام إضافة لراية حزب الله، في حين تظهر امرأة تتعرض للضرب المبرح وخلع حجابها.

وجاء في المقطع المصوّر قيام أحد العناصر بإحضار طفلة مقيّدة، حيث تتعرض خلال الفيديو للضرب المبرح وإضرام النار في رأسها وجسدها، في حين أكد ناشطون أن العائلة التي تظهر في الفيديو حاولت الخروج من المخيم باتجاه العاصمة دمشق عام 2014 واعتقلت على أحد حواجز الحزب ثم تم اقتيادها إلى أحد المقار العسكرية

وفي حين لم يتم التأكد من المكان والزمان الذي تم توثيق الفيديو فيه، قال ناشطون إن الفيديو يعود لعائلة من منطقة جرمانا وسط دمشق تم اعتقالهم على أحد الحواجز المنتشرة في المنطقة عام 2015

وتجدر الإشارة إلى أن عشرات المنظمات الحقوقيّة بينها الشبكة السوريّة لحقوق الإنسان وثقت استشهاد آلاف المدنيين، إثر تعرضهم لعمليّات تعذيب على يد قوّات النظام والميليشيات المساندة لها خلال السنوات السبع الأخيرة.

Loading...
المصدر حلب اليوم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً