تحسبا لأي ضربة.. الأسد يهرّب مقاتلاته إلى مطار حميميم ليحتمي بالروس

أفادت مصادر سورية عن قيام قوات الأسد بنقل عدد من مقاتلاته الحربية من مطار التيفور العسكري إلى قاعدة حميميم الجوية التي تخضع لحماية وسيطرة القوات الروسية ، تحسبا لأي ضربة أميركية جديدة.

وأضافت المصادر أن قوات الأسد كانت قد نقلت طائرات من مطار الشعيرات قبل ساعات من تعرضها لـ الضربة الصاروخية الأميركية ، باتجاه مطار التيفور العسكري.

وتوعدت الولايات المتحدة الجمعة بتنفيذ عمل عسكري إضافي في سوريا إثر الهجوم الصاروخي الذي شنته على الشعيرات ، ردا على هجوم كيميائي تتهم واشنطن دمشق بتنفيذه في شمال- غرب البلاد.

وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي خلال إجتماع لمجلس الأمن إن “الولايات المتحدة قامت بخطوة مدروسة جدا الليلة الفائتة”، مضيفة “نحن مستعدون للقيام بالمزيد، لكننا نأمل بألا يكون ذلك ضروريا”. واعتبرت أن القصف الأميركي “مبرر تماما”، مؤكدة أن القاعدة المستهدفة استخدمت في الهجوم الكيميائي.

 

 

مضادر سكاي نيوز عربية

شاهد أيضاً