تركيا تحدد “موعدا نهائيا” لاستكمال خارطة طريق منبج السورية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال وزير الخارجية التركي، مولود شاووش أوغلو، الجمعة، إنه يتعين استكمال خارطة الطريق المتفق عليها بين الولايات المتحدة وتركيا بشأن مدينة منبج السورية، قبل نهاية العام الجاري.

وذكر الوزير، خلال مقابلة أجرتها معه محطة (سي.إن.إن ترك) التلفزيونية، أن تطبيق خريطة الطريق شرقي نهر الفرات سيشهد إخراج وحدات حماية الشعب الكردية من المدن الواقعة هناك، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وفي بداية نوفمبر، بدأت دوريات مشتركة بين القوات الأميركية والتركية العمل في مدينة منبج شمالي سوريا، في إطار خطة تهدف للتخفيف من حدة التوتر بين الدولتين العضوين في الناتو.

وتعد دوريات منبج جزءا من خارطة طريق اتفقت عليها أنقرة وواشنطن في يونيو الماضي، لنزع فتيل التوترات بين الدولتين اللتين تلعبان دورا كبيرا في الحرب السورية.

ويقوم الأميركيون والأتراك بدوريات مستقلة على طول الحدود، حيث يعتبر الجانبان الدوريات المشتركة وسيلة لمنع العنف بين المجموعات المتصارعة في المنطقة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال إن أنقرة عازمة على التركيز على مواجهة المسلحين الأكراد شرقي نهر الفرات.

وتعتبر أنقرة حزب العمال الكردستاني والمسلحين المرتبطين به في سوريا والعراق جماعات إرهابية، وتشن حربا على المقاتلين الأكراد منذ عقود.

 

المصدر سكاي نيوز عربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً