تقارير “مقلقة جدًا” في عفرين.. ولا حلول على المدى القريب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت السلطات التي يقودها الأكراد في عفرين أن تركيا كثفت القصف الجوي والمدفعي على بلدة عفرين كثيفة السكان هذا الأسبوع مما تسبب في مقتل عشرات الأشخاص خلال اليومين الماضيين.

وأشارت في بيان، إلى أن إمدادات المياه الرئيسية انقطعت واتهمت أنقرة بمحاولة إجبار السكان على المغادرة.

وقالت وحدات حماية الشعب الكردية السورية والمرصد السوري لحقوق الإنسان: “إن غارة جوية تركية أصابت المستشفى الرئيسي في مدينة عفرين الجمعة وقتلت تسعة أشخاص”.

وأكدت متحدثة باسم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أن المكتب تلقى تقارير “مقلقة جدًا” من عفرين بشمال غرب سوريا عن سقوط قتلى ومصابين بين المدنيين بسبب ضربات جوية وقصف بري، بالإضافة إلى تقارير عن منع القوات الكردية للمدنيين من مغادرة مدينة عفرين. واعتبر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن تركيا “حلت قضية عفرين إلى حد بعيد… نقترب من نهاية عملية عفرين”.

 

المصدر سكاي نيوز عربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً