تنظيم الدولة الإسلامية يشن هجوم مباغت على قوات الأسد في بادية السويداء .. ومقتل العشرات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

باغت عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” قوات النظام بهجوم بالأسلحة الفردية في البادية مستغلين الأجواء السديمية التي تزامنت مع مواجهات اليوم الخميس.

وذكر موقع “السويداء 24” المحلي أن عناصر من “تنظيم الدولة” هاجموا قوات النظام على طريق العورة، الاسفلتي شرقي البئر بنحو 1 كم.

وأوضح الموقع أن الاشتباكات دارت بين الطرفين بحدود الساعة السادسة مساءً بالأسلحة الفردية وسط غياب الطيران عن الأجواء بعد موجة الغبار خلال ساعات الظهيرة التي أجبرت جيش النظام على وقف تقدمه.

واستمرت الاشتباكات لأكثر من نصف ساعة، ثم انسحب عناصر التنظيم باتجاه منطقة خربة الامباشي، فيما ثبت جيش النظام مواقعه في قرية الأشرفية وبئر العورة، بعد السيطرة عليهم صباح اليوم.

ووفقاً للمرصد السوري لحقوق الإنسان فقد قتل 17 مقاتلاً موالياً للنظام بينهم ستة جنود في تلك الهجمات.

وقُتل تسعة من عناصر “تنظيم الدولة” أيضاً في الاشتباكات التي تعد الأولى من نوعها في المنطقة، حيث لم يرصد أي تواجد لمسلحي التنظيم منذ أكثر من عام.

وأوضح المرصد أن بين القتلى 9 مسلحين تابعين لميلشيات شيعية موالية لإيران بالإضافة لمقاتلين اثنين لم يتم التعرف على هوياتهما.

كما لقي ضابطان من جيش النظام حتفهما وأصيب ثلاثة آخرين إثر انفجار لغم أرضي أثناء تقدم جيش النظام في بادية السويداء اليوم.

وبحسب موقع “السويداء 24” ذكر مصدر عسكري أن العقيد ركن نزار كمال صالح والملازم مجد ربيع من عناصر كتيبة الهندسة (قوات خاصة فرقة 15) فارقا الحياة في منطقة العورة شمال شرقي السويداء إثر انفجار لغم أرضي بسيارة كانت تقلهما.

وأكد المصدر وقوع ثلاثة إصابات متفاوتة في صفوف عناصر جيش النظام أيضاً إثر انفجار اللغم مشيراً إلى أنه تم نقلهم لتلقي العلاج.

ووفق مصادر محلية فقد تجدد القصف المدفعي خلال ساعات المساء على بادية السويداء مستهدفاً طريق خربة الامباشي الذي انسحب عناصر التنظيم باتجاهه بعد الهجوم المباغت.

وكان جيش النظام قد بدأ هجوماً برياً صباح اليوم على مناطق سيطرة “تنظيم الدولة” من محوري تل أصفر وقرية الساقية شمال شرق السويداء بعد ثلاثة أيام من التمهيد الجوي والمدفعي.

وساهمت الظروف الجوية التي طرأت على البادية منذ ساعات قليلة بانخفاض وتيرة المعارك نتيجة موجة غبار شديدة تشهدها المنطقة.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً