دي ميستورا: “أسماء قليلة” تعيق تشكيل اللجنة الدستورية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ناشد مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا المنتهية ولايته، ستيفان دي ميستورا، الأطراف المتناحرة في البلاد لتشكيل لجنة للتفاوض على دستور جديد كوسيلة لإخراج البلاد من الحرب الأهلية المطولة.

وقال دي ميستورا إن ثمة خلافات حول “أسماء قليلة” لأولئك الذين سيكونون في تلك اللجنة، موضحاً أن على النظام السوري إيجاد حلول في هذا السياق.

وأخبر دي ميستورا الصحافيين، الجمعة، أن مؤتمره في العشرين من ديسمبر/كانون الأول الجاري أمام مجلس الأمن الدولي سيكون الأخير له. وكان دي ميستورا قد خطط في البداية لترك منصبه في نوفمبر/تشرين الثاني.

وظهر دي ميستورا إلى جوار مبعوث الصين الخاص لسوريا شي شياو يان، وقال إنه يسعى للحصول على مساعدة الصينيين لإقناع النظام السوري بـ”أن الأمر يستحق بذل جهد”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً