روسيا والنظام يقصفان إدلب وحماة والمعارضة تقاوم

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

واصلت المقاتلات الروسية وقوات النظام تصعيدهما في ريفي إدلب وحماة ومدينة حلب اليوم الثلاثاء، كما قصفت طائرات النظام حي القابون بدمشق، بينما تتواصل المعارك بين قوات النظام والمعارضة فيدرعا وغرب حلب وشرق دمشق.

وأفاد مراسل الجزيرة أن مدنيا قتل وأصيب آخرون جراء غارات روسية استهدفت بالقنابل العنقودية الأحياء السكنية في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي، مضيفا أن قصفا روسيا بالنابالم استهدف بلدة ترملا في ريف إدلب الجنوبي، وأسفر عن خسائر مادية.
وتواصل المقاتلات الروسية وقوات النظام تصعيدهما في ريفي إدلب وحماة، حيث طال القصف مدن وبلدات طيبة الإمام وإدلب ومورك وكفرنبل واللطامنة ومعرة حرمة.

وشهدت جبهات القتال بين قوات النظام والمعارضة السورية في ريف حماة الشمالي اشتباكات عنيفة، وقالت المعارضة إنها قتلت عددا من قوات النظام بينهم ضابط برتبة رائد، كما قتلت عنصرين في بلدة حربنفسه قنصا.

ومن جهة أخرى، شنت طائرات النظام غارات على حي القابون شرقي دمشق بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي وقتلت شخصين، وذلك في محاولاتها للتقدم نحو أحياء القابون وبرزة وتشرين من محور شارع الحافظ، حيث تستمر هذه الحملة منذ أيام رغم سريان اتفاق وقف إطلاق النار.

وفي ريف دمشق، هاجمت المعارضة مواقع للنظام في بلدة الميدعاني وطريق حمص الدولي وجبهة عربين، بينما شن طيران النظام غارات جوية على الجبل الشرقي في القلمون.

وتتواصل المعارك في حي المنشية بدرعا، حيث دمرت المعارضة دبابة بصاروخ تاو وقتلت عدة جنود، في حين قصفت طائرات النظام ومدفعيته أحياء درعا البلد وبلدتي الغارية الغربية والشرقية.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر ميدانية أن اشتباكات عنيفة تجري في حي الزهراء بحلب، حيث تسعى قوات النظام للتقدم بغطاء مدفعي وآخر جوي روسي، بينما قال ناشطون إن المعارضة تصدت لهجمات النظام وأسقطت العديد من القتلى والجرحى في صفوف قواته.

وطال القصف مناطق آهلة بالسكان في ريف حلب، منها مدينة عندان وبلدتا كفر حمرة والليرمون، كما أفاد مراسل الجزيرة بأن غارة بصواريخ -يعتقد أنها روسية- استهدفت مدينة دارة عزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

شاهد أيضاً