عشرات القتلى لنظام الأسد وميليشياته بإشتباكات مع تنظيم الدولة الإسلامية جنوب دمشق

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أعلنت صفحات موالية لنظام الأسد، مقتل العشرات من عناصر قوات النظام وميليشياته خلال الـ 24 ساعة الماضية في المعارك الجارية مع تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” جنوبي دمشق.

ونشرت صفحة (معركة تطهير الغوطة الشرقية لحظة بلحظة) صوراً وأسماء 25 عنصراً من قوات النظام قتلوا خلال الاشتباكات الجارية ضد تنظيم الدولة “داعش”، في حي الحجر الأسود الخاضع لسيطرة الأخير.

من جانبها نعت “اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني- فتح الانتفاضة) مقتل 3 من ضباطها وهم: (الملازم أول عمار أحمد محمد، الملازم أول فؤاد غازي حسن، و الملازم أول ياسين محمود معتوق).

وفي السياق، نعت ميليشيات “قوات الصاعقة” المساندة لقوات النظام في معارك جنوب دمشق، مقتل 10 عناصر من “الفصائل الفلسطينية” خلال معارك مخيم اليرموك مع التنظيم، كما قامت بنشر أسمائهم وصورهم أيضاً.

 

وأظهر مقطع فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي، (الأحد) محاصرة تنظيم داعش لمجموعة من الحرس الجمهوري التابع لقوات النظام في محيط الحجر الأسود. وبيّن المقطع الذي نشرته صفحة (مخيم بوست) التجاء عددا من عناصر الحرس الجمهوري إلى خلف منطقة مرتفعة، حيث واتهم أحد العناصر، ويدعى (علي سلوم) من “كتيبة البواسل” عناصر النظام بالتخلي عنهم وتركهم يلاقون مصيرهم.

وكان أصيب قائد ميليشيا “الدفاع الوطني” في جنوب دمشق (إياد سكيف) في معارك حي التضامن مع التنظيم، إضافة إلى (سائد عبد العال) قائد مليشيات “درع الأقصى”.

وفشل اتفاق تنظيم داعش مع النظام والجانب الروسي، والذي يقضي بانسحاب التنظيم من (مخيم اليرموك، والحجر الأسود، وعدة أحياء جنوبي دمشق) إلى البادية السورية جنوب شرق البلاد. ليبدأ النظام وحلفاؤه الروس (الجمعة) بحملة عسكرية على المنطقة.

 

المصدر وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً