علوش: المعارضة تقاطع أستانا بسبب عدم تنفيذ الوعود

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال رئيس وفد قوى الثورة العسكري محمد علوشإن وفد المعارضة لن يذهب إلى مفاوضات أستانا في العاصمة الكزاخية لعدم تحقيق مطالبه.

وأضاف علوش للجزيرة أن هذا القرار جاء على خلفية عدم الوفاء بالالتزامات والوعود السابقة، والتهجير المزمع تنفيذه بإشراف روسي في حي الوعر، وكذلك التهجير الذي نُفذ في وادي بردى.

وكان المتحدث باسم فصائل المعارضة أسامة أبو زيد، قال في وقت سابق اليوم إن قرار عدم المشاركة جاء بعد رفض الجانب الروسي تلبية مطالب رئيس الوفد محمد علوش، بإلغاء اتفاق حي الوعر بحمص ووقف القصف على المناطق الخاضعة للمعارضة.
وفي مقابلة مع الجزيرة، اتهم أبو زيد روسيا بدعم النظام السوري في القيام بجرائم في حق المدنيين، مشيرا إلى أن المعارضة أخطرت تركيا بقرار عدم التوجه للمشاركة في المفاوضات.

وجاء هذا الموقف مع بدء وفود الدول المشاركة بمحادثات أستانا عقد لقاءات ثنائية وثلاثية مغلقة تحضيرا للجلسات المقررة غدا، حيث أوضح مراسل الجزيرة في وقت سابق بأن وفدي روسيا والنظام السوري وصلا إلى أستانا أمس الاثنين.

مفاجأة لروسيا
وفي رد فعل سريع، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروفإن وزارة الدفاع الروسية تتواصل مع قادة المعارضة السورية الذين رفضوا الحضور إلى أستانا.

وبحسب وكالة رويترز للأنباء، فقد نسبت وكالة إنترفاكس الروسية إلى لافروف قوله إن هذه الأسباب “غير مقنعة” وإن رفض المعارضة المشاركة في المحادثات كان مفاجأة، مؤكدا أن روسيا تتعامل مع الوضع.

ومن موسكو أيضا، وصف ديمتري بيسكوف المتحدث باسمالكرملين محادثات السلام السورية في كزاخستان بأنها “معقدة للغاية”، وذلك ردا على سؤال عن تعليقه على رفض وفد المعارضة السورية حضور الاجتماع.

وأضاف في تصريحات اليوم الثلاثاء “أدركنا منذ البداية أن هذه محادثات معقدة للغاية. لا يزال العمل مستمرا”.

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الكزاخية إن تركيا وإيران ممثلتان في الاجتماعات على مستوى نائبي وزيري الخارجية، مضيفة أن الجبهة الجنوبية من جماعات المعارضة المسلحة، من المتوقع أن تصل اليوم للانضمام إلى المحادثات.

جدير بالذكر أن لقاءات اليوم في أستانا هي لقاءات تشاورية تقنية مغلقة، وليست عامة، وأن الجلسة الأساسية يفترض أن تعقد غدا الأربعاء.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً