قمة ثلاثية بسوتشي حول سوريا..والانتقال السياسي في صلبها

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

يعقد رؤساء تركيا وروسيا وايران في 22 نوفمبر في منتجع سوتشي بروسيا، قمة تتمحور حول سوريا، بحسب ما ذكرت #أنقرة وموسكو.

وقد أكد المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف الخميس أن القمة الثلاثية ستعقد الأربعاء المقبل، مشيرا إلى أن روسيا وتركيا وإيران هي الدول الضامنة لعملية التسوية السياسية وإرساء الأمن والاستقرار في سوريا.

من جهته، أعلن المتحدث باسم الحكومة التركية بكر بوزداغ الخميس أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيجري “مفاوضات هامة” مع نظيريه الروسي فلاديمير بوتين والإيراني حسن روحاني لبحث مفاوضات أستانا وعملية الانتقال السياسي في #سوريا ، بحسب ما نقلت وكالة الأناضول.

إلى ذلك، قال المتحدث باسم الرئيس التركي ابراهيم كالين إن أردوغان وفلاديمير بوتين وحسن روحاني سيتبادلون خلال هذه القمة “وجهات النظر حول التقدم المتعلق بخفض العنف في سوريا الذي أتاحته اجتماعات استانا، والأنشطة في إطار مناطق خفض التوتر”.

يذكر أن روسيا وتركيا وايران ترعى اتفاقاً يهدف إلى خفض حدة المعارك تمهيداً لاتفاق سياسي يضع حدا للنزاع المستمر منذ مارس 2011 أوقع أكثر من 330 ألف قتيل وشرّد الملايين.

وقد أتاح “اتفاق #أستانا ” – نسبة الى العاصمة التي تستضيف المحادثات – إقامة ” مناطق خفض توتر”. وفي هذا الاطار، نشرت تركيا قوات في محافظة #إدلب (شمال غرب سوريا)

ورغم مواقفهما المتناقضة، وضعت تركيا وروسيا اللتان اجتازتا أزمة دبلوماسية خطيرة سببها اسقاط الطيران التركي طائرة مقاتلة روسية فوق الحدود السورية في نوفمبر 2015، خلافاتهما جانباً، وعادتا إلى التعاون في الملف السوري.

 

المصدر وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً