مقتل 17 مدنيا في قصف للنظام السوري على إدلب شمل مستشفى للأطفال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قُتل 17 مدنيا، اليوم الأحد، في غارات شنّتها مقاتلات تابعة للنظام السوري على مستشفى ومناطق مأهولة بالسكان في محافظة إدلب، رغم خضوعها لاتفاق “مناطق خفض التوتر”.

وأفاد مراسل الأناضول بأن مقاتلات للنظام استهدفت مدنيين في مدن بنش وتفتناز وأريحا، وقريتي رام حمدان وبني عز.

من جهته، قال الدفاع المدني في إدلب، إن قوات النظام استهدفت مستشفى النور للأطفال في تفتناز، ما أسقط 5 قتلى، بينهم ثلاثة أطفال.

وإجمالا خلّف قصف “تفتناز” 13 قتيلا من المدنيين، فيما سقط قتيلان في غارة على أريحا، وقتيل في كل من بنش ورام حمدان.

وأضاف الدفاع المدني أن الفرق المختصة نقلت جرحى إلى مراكز طبية قريبة من المناطق المستهدفة.

ومنتصف سبتمبر/ أيلول الماضي، توصلت الدول الضامنة لمسار أستانة، وهي تركيا وروسيا وإيران، إلى اتفاق لإنشاء “منطقة خفض توتر” في إدلب، استنادا إلى اتفاق موقع في مايو/ أيار 2017.

وفي إطار هذا الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها ضمن مناطق خفض التوتر، إلى جانب أجزاء من محافظات حلب (شمال) وحماة (وسط) واللاذقية (غرب).

Loading...
المصدر الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً