مقتل 35 مدنيا بقصف للغازات السامة بريف إدلب الجنوبي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أفادت حصيلة جديدة بارتفاع عدد الضحايا من المدنيين في ريف إدلب الجنوبي، إلى 35 شخصا قتلوا بغارة جوية بالغازات السامة، الثلاثاء، ومن بين الضحايا أطفال.

وكان المرصد السوري أورد أن الغارة قتلت 18 مدنيا، مؤكدا أن المدنيين أصيبوا بحالات اختناق إثر تنفيذ طائرات حربية لم يعرف ما إذا كانت سورية أم روسية، قصفا بغازات سامة.

واستهدف القصف مدينة خان شيخون في محافظة إدلب.

يشار إلى أن الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في ما يعرف بـ”آلية التحقيق المشتركة” تحقق من خلال لجنة من ثلاثة خبراء مستقلين وتلقى دعما من فريق من العاملين الفنيين والإداريين لتحديد الأفراد والمنظمات المسؤولين عن هجمات كيماوية في سوريا.

شاهد أيضاً