مليون دولار لتعقب صحافي أميركي مختطف في سوريا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت السلطات الفدرالية الأميركية مكافأة قدرها مليون دولار مقابل معلومات من شأنها السماح بتعقب أثر الصحافي #أوستن_تايس الذي اختفى في سوريا قبل أكثر من 5 سنوات.

وقدم مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) العرض مؤكدا أن الخطوة لا تتصل مباشرة بأي حدث آخر .

وقد يكون تايس الصحافي الأميركي الوحيد المحتجز حاليا في #سوريا، التي أصبحت إحدى أخطر البلدان بالنسبة للمراسلين الحربيين.

وسيتم دفع المكافأة مقابل “المعلومات التي تؤدي مباشرة الى التعرف على مكان المراسل واسترداده وعودته آمنا”.

وعمل تايس، وهو صحافي مستقل، مع “ماكلاتشي نيوز” و”واشنطن بوست” وقناة “سي بي إس” ، وغيرها من وسائل الإعلام بما في ذلك وكالة فرانس برس، و”بي بي سي” و”اسوشيتد برس”.

واختطف الصحافي في 14 آب/أغسطس 2012 قرب دمشق بعد أيام من عيد ميلاده الـ 31.

 

المصدر واشنطن – فرانس برس

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً