نظام الأسد يعلق على الغارات الأمريكية في سوريا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

علق محافظ حمص، طلال البرازي، الجمعة، على الضربات الصاروخية الأمريكية التي استهدفت مواقع عسكرية سورية.

وقال البرازي إن الغارات تخدم أهداف “المجموعات الإرهابية المسلحة” وتنظيم الدولة.

وأضاف في مقابلة عبر الهاتف مع التلفزيون السوري: “القيادة السورية والسياسة السورية لن تتبدلا، وهذه الاستهدافات لم تكن الأولى، وأعتقد أنها لن تكون الأخيرة”.

وتابع: “أعتقد أن الأضرار البشرية ليست كبيرة في القاعدة الجوية المستهدفة، لكن هناك أضرارا مادية”.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه أمر بضربات صاروخية على قاعدة جوية سورية انطلق منها هجوم فتاك بالأسلحة الكيماوية هذا الأسبوع، مضيفا أنه تصرف بما يخدم “مصلحة الأمن القومي” الأمريكي ضد الرئيس السوري بشار الأسد.

وذكر مسؤولون أمريكيون أن الجيش الأمريكي أطلق العشرات من صواريخ كروز على القاعدة الجوية؛ ردا على الهجوم الذي يعتقد بأنه تم باستخدام غاز سام في منطقة تسيطر عليها المعارضة. وألقت واشنطن باللوم في الهجوم على القوات السورية.

ونفت الحكومة السورية بشدة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقال البرازي: “ما فشلت فيه المجموعات الإرهابية المسلحة وداعش من استهداف للجيش العربي السوري وللمواقع العسكرية الروسية التي تضرب الإرهاب تقوم به اليوم الإدارة الأمريكية”.

وأضاف أن الضربات الأمريكية استهدفت “المواقع العسكرية في سوريا، وفي حمص بشكل خاص”؛ بهدف “خدمة أهداف الإرهاب في سوريا وأهداف إسرائيل في نهاية الأمر”.

وقال مصدر عسكري سوري، في وقت سابق، إن الهجوم على القاعدة الجوية السورية أدى إلى وقوع “خسائر”.

 

 

دمشق- رويترز

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً