بالصور: نظام الأسد يُلقي مناشير تدعو المدنيين لمغادرة ريفي حمص وحماة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

ألقت مروحيات النظام السوري مناشير تدعو المدنيين في منطقة ريفي حمص الشمالي و حماة الجنوبي إلى مغادرة مواقع المسلحين.

هذا وتدلّ هذه الخطوة على اقتراب عملية عسكرية للنظام في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي.

يذكر أنّ الفصائل المسلحة تسيطر على البلدات الواقعة في ريفي حمص وحماة من ضمنها جبهة النصرة سابقاً.

وصعدت قوات الأسد وروسيا من قصفها الجوي والصاروخي على بلدات ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي اليوم، تزامناً مع محاولات تقدم على محاور عدة، بعد يوم واحد من فشل المفاوضات بين هيئة التفاوض الممثلة للمنطقة وروسيا التي أصرت على نقل مكان الاجتماع لمناطق سيطرة النظام قوبلت برفض الهيئة.

وأكدت مصادر ميدانية من المنطقة أن الطيران الحربي والمدفعية الثقيلة استأنفت القصف بشكل عنيف منذ ساعات الفجر طالت قرى الحمرات وسليم وقنيطرات والعامرية ودلاك وخرفان وعيدون بريف حمص، و بريغيث والنزازة وحربنفسة بريف حماة الجنوبي.

من جهة أخرى، كثف النظام السوري لليوم الرابع على التوالي حملته على مخيم اليرموك والحجر الأسود وأحياء جنوب دمشق لفرض اتفاق إجلاء تم التوصل إليه مع مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” و هيئة تحرير الشام.

وقالت مصادر متطابقة إن نحو 6 آلاف مدني فلسطيني عالقون في مخيم اليرموك بسبب المعارك.

يأتي ذلك فيما كشف دبلوماسي لصحيفة الشرق الأوسط أن سفراء الدول الأعضاء في مجلس الأمن أنهوا اجتماعهم في السويد حول الأزمة السورية واتفقوا على تكثيف الجهود وتجاوز الخلافات للتوصل إلى حل للأزمة.

المصدر وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً