وزير الدفاع الأمريكي: قواتنا ستبقى في القرى المحاذية لحقول النفط في سوريا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

كشف وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، عن أن بلاده تعتزم الإبقاء على عدد من جنودها قرب آبار النفط شمال شرقي سوريا.

وقال إسبر في مؤتمر صحافي مع نظيره الأفغاني في كابول، اليوم الاثنين: “هناك قوات أمريكية في بعض القرى تحمي الحقول النفطية وهي ليست في حالة انسحاب، حالة الانسحاب في مناطق حدودية فقط مثل كوباني”.

وأضاف إسبر: “عملية الانسحاب سوف تستغرق أسابيع وليس أيام، وبعض من قواتنا سوف تبقى في القرى المحاذية لحقول النفط في شمال شرق سوريا بهدف منع إمكانية وصول تنظيم “داعش” وغيرهم للاستفادة من هذه الموارد”، متابعا: “قواتنا ستبقى قريبة من مراكز القتال في سوريا وحتى الآن لم نتخذ قرارا بالانسحاب النهائي من هناك”.

وتابع إسبر: “لم نتخذ قرارا بشأن ذلك، سوف نطلع الرئيس، وعندما نتخذ القرار سوف نطلعكم عليه”.

وكان رتل عسكري كبير تابع للقوات الأمريكية قد انسحب، يوم أمس الأحد، من القواعد الأمريكية المتواجدة في محافظتي الرقة وحلب مروراً بمحافظة الحسكة ومنها إلى معبر التونسية (سيمالكا) النهري غير الشرعي الحدودي مع إقليم كردستان العراق.

 

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More