الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

آبل تؤجل إطلاق حواسيب ماك مع شريحة M2 حتى هذا التاريخ

يبدو ان شركة آبل الأمريكية المصنعة لهواتف آيفون وحواسيب ماك، قد حسمت أمرها بالفعل بتأجيل طرح طرازات جديدة من حواسيب ماك خلال 2022.

ووفقاً لأحدث التقارير فإن آبل ستقوم بدلًا من ذلك إطلاق إصدارات شريحة M2 المحدثة من حواسيب ماك بوك برو مقاس 14 بوصة، وماك بوك برو مقاس 16 بوصة خلال الربع الأول من 2023.

وكان موقع AppleInsider قد ذكر أمس السبت أنه من غير المتوقع أن تطلق آبل أي حواسيب جديدة خلال خريف 2022 بعد التصريحات التي أدلت بها إدارة الشركة في نتائجها الفصلية.

وقد أفادت تقارير بأن شركة آبل حسمت الأمر وتوقفت عن إطلاق أجهزة ماك أخرى للعام الحالي. ففي منشور على موقع Naver، قال المسرب Yeux1122 إن إطلاق حواسيب ماك بوك برو قد أُجِّل من أواخر شهر تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل إلى العام المقبل.

وفي النشرة الإخبارية Power On لوكالة بلومبرج، تراجع محرر الوكالة، مارك جورمان، عن تصريحاته التي أدلى بها في الأسابيع الأخيرة بشأن إطلاق حواسيب ماك بوك برو الجديدة مع شريحة M2 في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر، ليقول الآن إنه أُخبِر بأن شركة آبل ستطلق نماذج متطورة في الربع الأول من تقويم عام 2023.

وبدلًا من محاولة تحديث آخر قبل موسم العطلات، من الواضح أن أجهزة ماك الجديدة ستتأخر بضعة أشهر، وذلك بالتزامن مع إطلاق التحديث الجديد لنظام ماك أوإس: macOS Ventura 13.3، خلال شهر شباط/ فبراير أو مطلع شهر آذار/ مارس القادمين.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:
ثغرة أمنية شديدة الخطورة تستهدف آيفون وآيباد.. إليك ما يجب…

أكتوبر 27, 2022
كيفية تحديث هاتف آيفون إلى إصدار iOS 16.1

أكتوبر 27, 2022
آبل ترضخ أخيرًا لاستخدام منافذ USB-C في هواتف آيفون

أكتوبر 26, 2022
الهاتف الذكي الأوروبي الذي حظي بأكبر اهتمام عالمي على…

أكتوبر 26, 2022
وكان جورمان قد قال أواخر شهر أيلول/ سبتمبر الماضي إنه يعتقد أن أجهزة ماك الجديدة ستُطلق خلال 2022، وأصر على ذلك في 15 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري قائلًا إن إطلاق أجهزة ماك سيكون في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر. ثم في رسالته الإخبارية في 23 تشرين الأول/ أكتوبر كان لا يزال يصر على إمكانية إطلاق جهاز ماك في تشرين الثاني/ نوفمبر.

وفي رسالته الإخبارية التي نُشرت اليوم الأحد، استشهد جورمان بتعليقات النتائج المالية التي نُوقشت أمس السبت لتدعم التأخير في الإطلاق، ومن ذلك خفض مسؤولي الشركة توقعاتهم لنمو إيرادات حواسيب ماك.

ويُرجح أن تشمل عمليات الإطلاق، متى حدثت، تحديث جهاز ماك بوك برو مقاس 14 بوصة، وماك بوك برو مقاس 16 بوصة، القائمة على معالج M2. وتشمل أيضًا تحديث حواسيب ماك ميني مع شريحة M2 وتغييرات خارجية جذرية.

ويدعي جورمان أن آبل قامت أيضًا بزيادة اختباراتها الداخلية، ومن ذلك: شرائح M2 Pro، و M2 Max. ومن الواضح أن شريحة M2 Max ستزيد من عدد نوى وحدة المعالجة المركزية من 10 إلى 12 نواة، مع ترقية نوى الرسومات إلى 38 نواة كحد أقصى.

    المصدر :
  • البوابة العربية للأخبار التقنية