الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمازون تخسر تريليون دولار.. وثروة بيزوس تتبخر

أصبحت شركة أمازون عملاقة التجارة الإلكترونية الأمريكية أول شركة مدرجة في البورصة تفقد تريليون دولار من قيمتها السوقية خلال أشهر.

لماذا فقدت أمازون تريليون دولار؟

وتعرض سهم أمازون إلى موجة بيعية قوية خلال الأشهر القليلة الماضية، ليخسر نحو 50% من قيمته منذ بداية هذا العام.

وعزا خبراء أسواق المال ذلك بفعل المخاوف بشأن مستقبل أعمال الشركة وسط تسارع غير مسبوق للتضخم لم تشهده الولايات المتحدة الأمريكية منذ 40 عاماً، والذي سجل 8.2% خلال سبتمبر/ أيلول الماضي، ويقابله زيادات قياسية في معدلات الفائدة على الأموال الفيدرالية، مما أدى إلى ركود في الأسواق.

وهبط سهم أمازون في ختام تداولات أمس الأربعاء 4.3% ليصل إلى 86.14 دولار، ولتهبط القيمة السوقية للشركة إلى 878.5 مليار دولار، مقارنة بمستوى قياسي بلغ 1.88 تريليون دولار في يوليو 2021.

ثروة بيزوس تتبخر

وتكبد المؤسس المشارك جيف بيزوس خسائر في صافي ثروته بنحو 83 مليار دولار لتصل إلى 109 مليارات دولار.

وكانت “أمازون” قد حققت صافي مبيعات دون التوقعات عند 127 مليار دولار في الربع الثالث 2022، متوقعة تسجيل أقل وتيرة نمو للإيرادات في تاريخ الشركة خلال فصل العطلات، مع عدم اليقين الاقتصادي.

وفي وقت سابق، قررت شركة أمازون إيقاف عمليات التوظيف بشكل مؤقت في بعض القطاعات لديها.

ويعاني قطاع التكنولوجيا بشكل عام في “وول ستريت” من خسائر فادحة هذا العام، إذ فقدت أكبر 5 شركات تكنولوجيا من حيث الإيرادات نحو 4 تريليونات دولار من قيمتها السوقية مع مخاوف ركود الاقتصاد ورفع معدلات الفائدة، بحسب بيانات بلومبرج.