برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أول رسالة فضائية من "المستكشف راشد"

بعد أيام قليلة من إطلاقه بهدف الهبوط على سطح القمر، أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس الوزراء حاكم دبي، الأربعاء، تلقي مركز الفضاء بالخوانيج أول رسالة من “المستكشف راشد”.

وقال الشيخ محمد بن راشد، في حسابه عبر تويتر: “من على بعد 440 ألف كيلومتر من سطح الأرض.. أرسل المستكشف راشد قبل قليل أول رسالة لمركز الفضاء بالخوانيج”.

وأضاف الشيخ محمد بن راشد أن “جميع أجهزة وأنظمة المستكشف تعمل بشكل سليم.. وبدأ بدخول مدار القمر تمهيداً للهبوط خلال الأشهر القادمة باذن الله”.

يوم الأحد، أطلقت الإمارات المركبة الفضائية بواسطة صاروخ “سبيس إكس – فالكون 9” من محطة كيب كانا فيرال للقوة الفضائية في ولاية فلوريدا. ومن المقرر أن تساعد المركبة اليابانية HAKUTO-R، التي صممتها شركة استكشاف القمر اليابانية ispace، في هبوط “المستكشف راشد” على سطح القمر.

وتتخذ المهمة طريقًا منخفض الطاقة إلى القمر، حيث سيصل المستشكف في أبريل/ نيسان 2023. وسيجري بمجرد على السطح، عمليات رئيسية وثانوية، تشمل تحليل البلازما على سطح القمر وإجراء تجارب لفهم المزيد عن الغبار القمري الحادة جزيئاته للغاية. إلى جانب وجمع بيانات متعلقة بأصل النظام الشمسي وكوكب الأرض.

وسُمي المستكشف راشد على اسم الشيخ الراحل راشد بن سعيد آل مكتوم، حاكم دبي السابق. وبدأ بناء المركبة ذات العجلات الأربع بوزن 10 كيلوغرامات في عام 2017 في مركز محمد بن راشد للفضاء. وتم تصميمه من قبل فريق إماراتي بالكامل. ومن المقرر أن يكون موقع هبوطه في “فوهة أطلس” على الحدود الخارجية جنوب شرق منطقة “ماري فريغوريس” على سطح القمر.