برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إيلون ماسك يرد على حذف ميزة منع الانتحار على تويتر

في أول رد له على حذف ميزة على تويتر، رد رئيس شركة “تويتر”، إيلون ماسك، على تقارير تزعم أنه أصدر أمرا لمنصة التغريدات بإزالة ميزة ‏في الأيام القليلة الماضية، والتي تروج للخطوط الساخنة لمنع الانتحار، بالنسبة للمستخدمين الذين يبحثون عن ‏محتوى محدد.‏

وتوفر الميزة المعروفة باسم “#ThereIsHelp” (هناك نجدة) جهات اتصال لمنظمات الدعم في العديد من البلدان ذات الصلة بالصحة العقلية، وفيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز”، واللقاحات، والاستغلال الجنسي للأطفال، وفيروس “كورونا” المستجد، والكوارث الطبيعية، وحرية التعبير، وفقا لصحيفة “ذا غارديان” البريطانية.

وزعمت التقارير أن شركة “تويتر” لم تبلغ بشكل مسبق عن إزالتها ميزة “#ThereIsHelp”.

ورفضت مصادر مطلعة على قرار ماسك بإزالة الميزة، الكشف عن أسمائها خشية الانتقام منهم، وقال أحدهم إن ملايين الأشخاص يستفيدون من خدمة “#ThereIsHelp” ويتلقون رسائل دعم منها.

وذكرت منظمة “يونايتد إيدز” أن صفحة على الإنترنت لديها رابط لميزة “تويتر” التي تمنع الانتحار، اجتذبت نحو 70 مشاهدة يوميا حتى 18 ديسمبر/ كانون الأول الجاري،. ومنذ ذلك التاريخ حصدت 14 مشاهدة.

من ناحيته، نفى إيلون ماسك، اليوم السبت، صحة التقارير التي تشير إلى إزالته ميزة منع الانتحار على “تويتر”، وكتب في تغريدة له أن “التقرير خاطئ والميزة ما زالت موجودة على المنصة”.

وأوضحت رئيسة قسم الثقة والأمان في “تويتر”، إيلا إروين، أنه تم إزالة الميزة مؤقتا أثناء إجرائهم إصلاحات وتجديدات لمطالب الشركة.

وأضافت: “نحن نعلم أن هذه المطالبات مفيدة في كثير من الحالات، ونريد فقط التأكد من أنها تعمل بشكل صحيح وتظل ذات صلة”.

وكان إيلون ماسك أعلن عن طرح العديد من المميزات على منصة “تويتر”، منذ توليه رئاستها بقيمة 44 مليار دولار، ومنها زيادة عدد الحروف في التغريدة، وإضافة عداد قراءة للتغريدات.