السبت 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 10 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اكتشاف حشرة غير معروفة يقدر عمرها بـ35 مليون سنة

اكتشفت دراسة نوعا غير موصوف من الحشرات، هو (Calliarcys antiquus)، الذي ينتمي إلى رتبة (ذبابة مايو).

ووفق الدراسة التي نشرت بدورية “ساينتفيك ريبورتيز”، الاثنين، تم تحديد مكان العينة، التي توجد في قطعة من كهرمان البلطيق يقدر عمرها بين 35 و47 مليون سنة، بواسطة المتخصص في حشرات “ذبابة مايو” أرنولد ستانيشيك، من متحف الدولة للتاريخ الطبيعي في شتوتجارت بألمانيا، وباستخدام التصوير المجهري أمكن الحصول على صور واضحة للحشرة ودراستها ووصفها بالتفصيل.

وتحمي النباتات مثل الصنوبريات (وبعض البقوليات) نفسها عن طريق إفراز مادة “الراتنج”، وهو سائل سميك ولزج، كرد فعل للتلف الذي يصيب قشرة العينة.

والحشرات غالبا ما تكون محاصرة في هذا “الراتنج”، فحتى تلك التي يعود تاريخها إلى ملايين السنين، قد لا تزال محفوظة حتى يومنا هذا في “الراتنج” الصلب المتحجر الذي نعرفه باسم الكهرمان أو العنبر.

وتوجد رواسب الكهرمان في أجزاء مختلفة من العالم، بما في ذلك شمال إسبانيا، ولكن تلك الموجودة في منطقة البلطيق هي الأكثر وفرة.

ويوضح البروفيسور ألبا ترسيدور: “غالبا ما يكون الحفاظ على العينات المحبوسة داخل الكهرمان ممتازا، كما أن شفافية المادة المحيطة بها تتيح دراستها، تحت المجهر، بتفصيل كبير”.

ويضيف أنه في حالات أخرى، مستوى الشفافية لا يكون جيدا لأن مناطق التعتيم تمنع فحص تفاصيل معينة، وعندما تكون هذه الشفافية المحدودة مشكلة، فإن تقنية التصوير المقطعي المحوسب (تقنية مشابهة لتلك المستخدمة في المستشفيات لدراسة أعضاء المرضى) لا تقدر بثمن في دراسة العينات الأحفورية المحفوظة في الكهرمان.

وعندما لاحظ أرنولد ستانيشيك، المتخصص في حشرات “ذبابة مايو”، هذه الحفرية شعر أنه أمام نوع جديد، وباستخدام التصوير المجهري المحوسب (micro-CT) المطبق في دراسة الحشرات، تمكن من اكتشاف أنها تنتمي لنوع جديد.