الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بكين تطلق آخر مكونات محطتها الفضائية على أقوى صاروخ صيني

أطلقت الصين (الاثنين 31-10-2022) آخر وحدة من الوحدات الثلاث التي ستتكون منها محطتها الفضائية التي تتجه إلى أن تكون ثاني موقع فضائي مأهول بشكل دائم في مدار منخفض حول الأرض بعد محطة الفضاء الدولية التي تقودها إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا).

وتم إطلاق الوحدة منغتيان (حلم السموات) التي ليس بها طاقم على الصاروخ لونغ مارش 5‭‭‭‭ ‬‬‬‬بي، وهو أقوى صاروخ صيني، في الساعة 03:37 مساء بالتوقيت المحلي (07:37 بتوقيت غرينتش) من موقع ونتشانغ لإطلاق المركبات الفضائية في إقليم هاينان، وهو جزيرة في جنوب الصين.

وفي أبريل نيسان 2021 بدأت الصين في إنشاء محطتها الفضائية وذلك بإطلاق الوحدة تيانخه، وهي مقر المعيشة الرئيسي لرواد الفضاء. وفي يوليو تموز من العام الجاري أطلقت الوحدة ونتيان أو “الانطلاق إلى السموات” وهي وحدة مختبر ستُجرى فيها التجارب العلمية.

ومن المتوقع أن تلتحم منغتيان، وهي وحدة مختبر أيضا ويبلغ وزنها 23 طنا، بمنفذ محوري في طرف من تيانخه في وقت لاحق اليوم الاثنين.

لكن محطة الفضاء ستتخذ شكلها النهائي وهو على هيئة الحرف (تي) عندما تصبح الوحدة تيانخه في القلب من المحطة وتتصل بها الوحدتان المختبريتان وذلك عندما يتغير وضع منغتيان وهي في المدار لتتصل بواحد من المنافذ على جانب تيانخه.

وسيكون اكتمال محطة الفضاء الصينية المصممة لتبقى في العمل لمدة عشر سنوات على الأقل إنجازا مهما في طموحات الصين في وجود لها في مدار قريب من الأرض وذلك في الوقت الذي من المحتمل أن تتوقف فيه محطة الفضاء الدولية المتقادمة التي تقودها ناسا عن العمل في نهاية العقد الجاري.

    المصدر :
  • رويترز