الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

عيوب في "أوتلوك".. ومايكروسوفت تتعهد بإصلاحها

هل توقفت خدمة بريد ”أوتلوك“ عن الاستجابة عند فتحك إحدى الرسائل الواردة من شركة ”أوبر“؟ لست وحدك، فكثيرون واجهوا المشكلة ذاتها، وأبلغوا شركة ”مايكروسوفت“، التي اعترفت بدورها أن رسائل ”أوبر“ كشفت عن ”عيوب“ ببرمجة خدمتها الشهيرة للبريد الإلكتروني.

وحددت ”مايكروسوفت“ موضع العيب في ”تنسيق“ محتوى أوتلوك، يؤدي إلى ”تجميد“ خدمة البريد بعد فتح بعض الرسائل التي تحتوي على ”جداول معقدة“ كتلك التي ترسلها شركات النقل، حسبما أورد موقع ”إنجيدجت“ الأمريكي، المعني بالتكنولوجيا والتطور التقني.

وتشمل تلك الرسائل كثيرا من إيصالات ”أوبر“، إذ فوجئ كثير من متلقيها بتوقف أوتلوك عن الاستجابة، في مشهد شبيه بتوقف برامج ”أوفيس“ المكتبية عن العمل حال تعرضها لكثافة عرض من النوع ذاته.

ولا يحدث هذا التجمد لأوتلوك عند فتح رسائل أوبر فقط، بل حتى عند إعادة توجيهها، في حال عدم تسببها في تجميد الخدمة أولا.

هذا الخلل يؤدي إلى تجمد العمل على برامج ”أوفيس“ أيضا، خاصة برنامج التحرير ”وورد“، وهو ما اعترفت به ”مايكروسوفت“ عبر موقعها الرسمي، مشيرة إلى أن المشكلة بدأت في إصدار التحديث الحالي (2206 النسخة 15330.20196) والإصدارات الأحدث.

وبينما تعهدت الشركة بتصحيح عيوب ”أوتلوك“ و“أوفيس“، ودعت مستخدمي تطبيقاتها إلى الانتقال إلى تحديث جديد تصدره تجريبيا بشكل رسمي يوم الثلاثاء المقبل، يؤكد الخبير التقني ”جون فينجاس“ أن الإصدارات التجريبية الحالية ما زالت تعاني من العيوب ذاتها.

ويشير ”فينجاس“، في السياق ذاته، إلى أن اكتشاف هذا العيب في أوتلوك ليس الأول هذا العام، إذ سبق أن أصلحت ”مايكروسوفت“ أخطاء خاصة بالبحث في خدمة البريد الشهيرة خلال شهري يناير ويوليو الماضيين.

وتقترح مايكروسوفت، في حال استمرار المشكلة وعدم القدرة على انتظار تحديث الثلاثاء المقبل، أن يعود المستخدم إلى الإصدار السابق من نظام التشغيل ”ويندوز“ عن طريق تشغيل تعليمات موجه الأوامر.

ورغم ذلك، لا تزال خدمة أوتلوك قادرة على العمل بكفاءة عموما، حسبما يؤكد ”فينجاس“، الذي نصح المستخدمين فقط بتجنب التحقق من رسائل رحلات أوبر عبر أوتلوك لحين وفاء ”مايكروسوفت“ بتعهدها.