الأثنين 4 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 28 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مكاسب كبيرة.. عملة دوجكوين تعود للواجهة من جديد

عاودت العملة الرقمية الشهيرة (دوجكوين) للواجهة من جديد، بعدما حققت مكاسب كبيرة (السبت 29-10-2022) وصلت لأكثر من 70 في المئة.

ويُعرف عن الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك، الذي يُعد من أقوى مؤيدي العملات المشفرة، تأثيره الفعال في أسعار الدوجكوين والبيتكوين. حتى أن تسلا كانت قد بدأت بقبول الدوجكوين بوصفها وسيلةً للدفع في وقت مبكر من العام الحالي، ويمكن أيضًا شراء علامة ماسك Musk للعطور التي أُطلقت حديثًا بهذه العملة.

وقالت منصة تبادل العملات المشفرة Binance، التي استثمرت 500 مليون دولار في شراء ماسك لشركة تويتر، إنها تفكر مليًا للإتيان باستراتيجيات بشأن كيفية الاستفادة من سلسلة الكتل blockchain، والعملات المشفرة في تويتر.

وكان موقع تويتر قد بدأ باستكشاف طرائق لدمج تقنية سلسلة الكتل في المنصة تحت إشراف المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي السابق جاك دورسي، الذي كان من دعاة البيتكوين.

وكان ماسك قد غرّد في وقت سابق من الشهر الحالي بأنه اشترى تويتر لإنشاء “تطبيق لكل شيء”. وقد نشأت فكرة تطبيق لكل شيء في آسيا مع شركات، مثل: وي شات WeChat، التي لا تكتفي بتمكين المستخدمين من التراسل، بل أيضًا إجراء المدفوعات، أو التسوق عبر الإنترنت، أو حتى استدعاء سيارة أجرة.

ولقد حوّلت تغريدات ماسك عن الدوجكوين، ومن ذلك تلك التي أطلق فيها على العملة صفة “العملة المشفرة لعامة الناس”، العملة التي كانت مغمورةً يومًا ما إلى حلم لمضاربي العملات المشفرة.

وبعد أن أُعلن في وقت مبكر من أمس الجمعة عن إتمام صفقة الاستحواذ على تويتر، جاءت إلى ماسك، الذي يرأس أيضًا شركة صناعة السيارات الكهربائية تسلا، وشركة صناعات الفضاء سبيس إكس، الكثير من النداءات والمطالبات بإعادة حسابات الشخصية المحظورة، خاصةً بعض المشاهير من المؤثرين والسياسيين.

وقال على تويتر يوم الجمعة إن تويتر سيشكل مجلسًا لإدارة المحتوى “له وجهات نظر متنوعة على نطاق واسع”، وقال إنه لن يُتخذ أي قرارات مهمة بشأن المحتوى أو إعادة الحسابات قبل انعقاد المجلس.

    المصدر :
  • البوابة العربية للأخبار التقنية