الأربعاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

منافسة شرسة.. مؤسس تويتر يحضر مفاجأة غير سارة لإيلون ماسك!

لم تهدأ حتى الآن العواصف التي أحدثها استحواذ الملياردير الأمريكي إيلون ماسك على شركة تويتر، خاصة للسياسة الجديدة التي ينوي ماسك تطبيقها على إدارة محتوى التطبيق العالمي.

تزامناً مع ذلك، يبدو أن الرئيس التنفيذي السابق لشركة تويتر، جاك دورسي، يحضر مفاجأة قد تكون غير سارة لإيلون ماسك، سيكشف عن تفاصيلها قريباً.

فقد أعلن دورسي قبل أيام أنه سيطلق تطبيقاً جديداً يسمى “بلو سكاي” يكون فيه المستخدمون هم المتحكمين بالخوارزميات.

وأوضحت الشركة في بيان، أن “الخطوة التالية هي البدء في اختبار البروتوكول وتطويره”، بحسب موقع People.

كما أضافت أن “الأمر يتطلب تنسيقاً من العديد من الأطراف بمجرد نشر الشبكة، لذلك سنبدأ في إصدار تجريبي خاص لحل المشكلات”.

وسيستخدم التطبيق الجديد بروتوكول نقل يدعى (AT Protocol)، وهو عبارة عن شبكة اجتماعية موحدة تديرها مواقع متعددة بدلاً من موقع واحد.

منافس قوي
وكان دورسي أشار الأسبوع الماضي، إلى أن تطبيقه الجديد ينوي أن يكون منافساً لأي شركة تحاول امتلاك الأساسيات الأساسية لوسائل التواصل الاجتماعي أو بيانات مستخدميها.

وأعرب الرجل الذي استقال من منصب الرئيس التنفيذي لتويتر في نوفمبر 2021، ومن مجلس إدارة الشركة في مايو من هذا العام، عن أسفه بشأن كيفية سير الأمور مع تويتر.

يذكر أن “بلو سكاي” تأسست في البداية بواسطة تويتر عام 2019 للمساعدة في تطوير مفهوم لامركزي مماثل لعملاق الوسائط الاجتماعية.

بروتوكول دائم ومفتوح
وكتب دورسي في سؤال وجواب في ذلك الوقت، أن “الهدف الأكبر وطويل الأمد هو بناء بروتوكول دائم ومفتوح للمحادثات العامة”.

كذلك أضاف “إنها ليست مملوكة لأي منظمة وإنما يساهم بها أكبر عدد ممكن”.

وفي فبراير، أعلنت الشركة عن تشكيل Bluesky PBLLC، “شركة المنفعة العامة التي ستنفذ هذه الرؤية كمنظمة مستقلة”، مع دورسي كأحد أعضاء مجلس إدارتها.

لكن بعد أن استقال دورسي، الذي شارك في تأسيس تويتر في عام 2006، من منصبه كرئيس تنفيذي للشركة في نوفمبر، قدم ماسك عرضاً لشراء الشبكة الاجتماعية في أبريل الماضي.

قبل أن يتحول هذا العرض إلى استحواذ فعلي قبل يومين، حيث وعد أغنى رجل في العالم بتحرير “العصفور الازرق”!

    المصدر :
  • العربية