الخميس 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 29 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نموذج جديد من كتب الواقع المعزز... إليكم تفاصيلها

عربي بوست
A A A
طباعة المقال

تعمل مجموعة من الباحثين على إصدار نموذج جديد من الكتب المادية وربطها بالتكنولوجيا، أطلقوا عليه اسم “كتب الواقع المعزز”.

هذا المشروع الجديد، وحسبما قالت الصحيفة البريطانية، يعمل عليه باحثون في جامعة “سري” البريطانية، كخطوة أخرى من الإنتاج الضخم في السوق، بعد مشروع قائم منذ ست سنوات.

نسخة جديدة من كتب الواقع المعزز

في حين اعتاد قراء الكتب الإلكترونية على الوصول إلى معلومات خلفية القصة والمزايا الأخرى بالفعل. لكن كتب الواقع المعزز ستسمح للمستخدمين بتمرير أصابعهم على أحد السطور في كتابٍ مادي مطبوع، ليظهر بعدها المحتوى المتصل على هواتفهم أو حواسيبهم المحمولة أو أجهزة التلفزيون الذكية.

سيكون التركيز التجاري الأساسي لهذه التقنية مفيداً في أدلة السفر والكتب التعليمية، لكن بالإمكان تكييفه مع الروايات الخيالية أيضاً، على حد تصريح المحاضر البارز في معهد التقنيات المتطورة بالجامعة، رادو سبوريا.

توصيل محتوى الكتاب بالهاتف

إذ يستطيع القارئ مثلاً أن يمرر إصبعه على اسم إحدى الشخصيات لتبرز قصة الشخصية بالكامل على هاتفه، أو ليحصل على تذكير بقصص الكتب السابقة من السلسلة.

تنتشر هذه المزايا في الكتب الإلكترونية، لكن التحدي يكمن في تكييف هذه التقنية مع الكتب المادية “دون إفساد تجربة قراءة الكتاب الورقي”.

من جانبه، كشف فريق الباحثين للتو عن الجيل الثالث من كتب الواقع المعزز، بعد تجربة عدد من الأساليب التقنية التي تشمل استخدام أحبار تتفاعل مع الضوء وتنشط عند قلب الصفحة. لكن هذه الطريقة لم تكن قابلةً للتطبيق خارج المختبر “لعدم وجود حماية كافية من الأوكسجين والرطوبة في الأجواء” بحسب سبوريا.

أما أحدث الحلول المقدمة فكان دمج ألواح شمسية شديدة النحافة بين نصفي كل ورقة من الكتاب، حتى تنشط خصائص كتب الواقع المعزز بمجرد وضع “علامة الكتب السحري” فوق إحدى الصفحات. ويعمل الفريق حالياً على تطوير هذه الورقة حتى لا تبدو “ثقيلة وسميكة” بحسب سبوريا.

فيما حظي المشروع حتى الآن بدعم تمويلٍ حكومي بلغ نحو مليون دولار أمريكي، مع فريقٍ يأمل في جذب اهتمام الشركات وصناعة الكتب من أجل المساعدة في تطوير وتحسين التقنية أكثر.