الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

The Zone.. سماعات تلغي الضوضاء وتنقي الهواء في نفس الوقت

أعلنت شركة “دايسون” للإلكترونيات عن طرح أول زوج من سماعات الرأس المثيرة التي أنتجتها وزودتها بميزتي تنقية الهواء وإلغاء الضوضاء، في مارس/ آذار، مقابل نحو 820 دولاراً أمريكياً.

وتم الكشف عن سماعة Dyson Zone لأول مرة في وقت سابق من هذا العام من جانب الشركة البريطانية التي تهدف من ورائها إلى مكافحة الضوضاء وتلوث الهواء في المناطق الحضرية حول العالم.

وتأتي سماعات الرأس مع قناع قابل للفصل يستقر على فم وأنف مرتديه ويضخ الهواء المنقّى للمساعدة في تقليل التعرض لتلوث الهواء.

وسيتم إطلاق سماعات The Zone مبدئيا في الصين في يناير/ كانون الثاني، قبل طرحها في المملكة المتحدة وأيرلندا والولايات المتحدة وهونج كونج وسنغافورة في مارس/ آذار.

وتأتي سماعات الرأس استجابةً للبيانات التي تظهر أن واحدًا من كل 5 أشخاص في الاتحاد الأوروبي يتأثر بالتلوث الضوضائي، وأن 99% من سكان العالم يعيشون في مناطق تتجاوز المستويات الآمنة لمنظمة الصحة العالمية للتلوث.

ويمكن لنظام الترشيح في Dyson Zone التقاط 99% من الجسيمات الصغيرة مثل 0.1 ميكرون، بما في ذلك حبوب اللقاح والغبار والبكتيريا، وكذلك الفيروسات.

وتلتقط طبقة الكربون المخصب بالبوتاسيوم، الموجودة أيضًا في أغطية الأذن، ملوثات غازات المدن مثل ثاني أكسيد النيتروجين وثاني أكسيد الكبريت.

وتقوم الضواغط بإطلاق تيارين من الهواء النقي على أنف وفم مرتديها من خلال الحاجب، الذي لا يلمس الوجه مثل أقنعة الوجه التقليدية.

ومع ذلك، يجب استبدال المرشحات الموجودة في أغطية الأذن كل 12 شهرًا للحفاظ على عمل نظام تنقية الهواء، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وسيبلغ إشعار من تطبيق MyDyson، الذي يتصل بسماعات الرأس، المستخدم عند الحاجة إلى الاستبدال، علماً أنه يمكن تغييرها في المنزل.

وسيتمكن المستخدمون أيضًا من ضبط سرعة تدفق الهواء وأوضاع الصوت، بالإضافة إلى تتبع المستويات المختلفة لجودة الهواء التي يواجهونها مع التطبيق.

وتقول “دايسون” إن سماعات الرأس توفر ما يصل إلى 50 ساعة من عمر البطارية الصوتية فقط، أو حوالي 4 ساعات من وقت تشغيل تنقية الصوت والهواء.

ويمكن شحن سماعات الرأس باستخدام كابل USB-C، ويمكن أن تنتقل من صفر إلى 100% من الشحن في 3 ساعات.

وأوضحت الشركة أن الجهاز مستوحى من “شكل وتصميم سرج الحصان”، من خلال توزيع الوزن على جوانب الرأس، بدلاً من الجزء العلوي.

وأضافت: “ينحني السرج عادةً فوق العمود الفقري للحصان ويوزع الحمل من خلال الاتصال بالمناطق اليسرى واليمنى من العمود الفقري، وهو تنسيق يستخدم للوسادة المركزية على عصابة الرأس”.