الخميس 10 ربيع الأول 1444 ﻫ - 6 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أزمة الغذاء.. بوتين يقلّل من حجم تأثير أوكرانيا على السوق العالمية

في وقت يواجه العالم أزمة غذاء غير مسبوقة على وقع الغزو الروسي المتواصل لأوكرانيا، نفى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس الواقع في 30 حزيران أن موسكو تمنع صادرات الحبوب الأوكرانية وشكك في تأثير غياب السلع الزراعية الأوكرانية على سوق الغذاء العالمية.

وقال بوتين، وهو واقف إلى جانب الرئيس الإندونيسي الزائر جوكو ويدودو: “لا نمنع تصدير الحبوب الأوكرانية. الجيش الأوكراني زرع ألغاما في الطرق المؤدية إلى موانئهم ولا أحد يمنعهم من تطهير هذه الألغام ونحن نضمن سلامة شحن الحبوب من هناك”.

وعاود بوتين تأكيد بلاده على أن العقوبات الغربية هي سبب المشكلات التي تواجهها سوق الغذاء العالمية وأدت إلى ارتفاع الأسعار.

وقلل بوتين من حجم تأثير أوكرانيا على السوق العالمية، معتبرا أنه لا يوجد إلا خمسة ملايين طن من القمح عالقة حاليا داخل البلاد.

وتابع: “هذه كمية لا تؤثر بأي حال من الأحوال على الأسواق العالمية”، مضيفا: “أنها تمثل نصفا بالمئة فقط من الإنتاج العالمي.

وقدرت الأمم المتحدة في أوائل أيار أن 22 مليون طن من الحبوب عالقة داخل أوكرانيا. وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في السادس من يونيو حزيران إن هذه الكمية ربما ترتفع إلى 75 مليونا بحلول الخريف.

وقال بوتين أيضا إنه يريد أن تحتفظ روسيا بمكانتها كأكبر مصدر في العالم للقمح، الذي يمثل حاليا خمس المبيعات العالمية تقريبا.

    المصدر :
  • رويترز