الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أزمة كهرباء.. اليابان تفرض نظام تقنين لأول مرة منذ سبع سنوات

تهدد موجة حر قوية تضرب اليابان في جميع المناطق إمدادات الطاقة الى المنازل. وتستعد اليابان لاحتمال مواجهة أزمة كهرباء مع ارتفاع درجات الحرارة في جميع أنحاء البلاد وانتهاء موسم الأمطار في منطقة طوكيو في وقت مبكر جدا، مما أثار مخاوف من صيف طويل حار وسط ارتفاع أسعار الوقود.
ّ
في هذا الاطار، فرضت الحكومة اليابانية، لأول مرة منذ سبع سنوات، نظام تقنين استخدام الطاقة الكهربائية، وحثت الأسر والشركات على تقليل الاستهلاك بحكمة خلال فصل الصيف.

ويعود ذلك إلى الحسابات التي تشير إلى أنه في حالة حدوث موجة حر قوية في جميع مناطق البلاد تقريبا، باستثناء أوكيناوا في الجنوب وجزيرة هوكايدو في الشمال، يمكن أن يكون احتياطي الطاقة 3.7٪ فقط، في حين أنه يعتبر حرجا عند حدود 3٪.

ويسمح نظام التقنين، باستخدام مكيفات الهواء والأجهزة الكهربائية الأخرى لتجنب ضربة الحر، ولكن يجب تقليل استهلاك الكهرباء للأغراض الثانوية – اللوحات الإعلانية، وعرض عمل أجهزة الإضاءة والتلفزيونات في المتاجر ونوافذ المتاجر، وغيرها.

منذ يوم الاثنين وعلى مدى أربعة أيام، بقيت سارية في طوكيو وثماني محافظات أخرى حالة تحذير بشأن زيادة التحميل على شبكة الكهرباء، بسبب الحرارة غير الطبيعية لشهر يونيو.

في تلك الأيام، سٌجّلت درجات حرارة تصل إلى 40 درجة مئوية في عدد من المناطق. وفي يوم الخميس، سُجّلت درجة حرارة قياسية لشهر يونيو في طوكيو – فوق 36 درجة.

وظهرت مشاكل الإمداد بالكهرباء على خلفية ارتفاع أسعار موارد الطاقة، وانخفاض مستوى التوليد في محطات الطاقة الحرارية في ضوء خطط التحول إلى أنواع الطاقة “النظيفة”، وتزايد المخاوف بشأن استقرار إمدادات الكهرباء.

    المصدر :
  • روسيا اليوم