الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أسعار النفط ترتفع مع تراجع الدولار

ارتفعت أسعار النفط بأكثر من دولارين، الأربعاء، وسط مؤشرات على نقص المعروض وتراجع الدولار والتفاؤل بانتعاش الطلب الصيني.

لكن احتمال أن تبقي مجموعة أوبك+ على الإنتاج دون تغيير في اجتماعها الوشيك قلص المكاسب.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 2.34 دولار أو 2.82 بالمئة إلى 85.37 دولار للبرميل بحلول الساعة 1455 بتوقيت جرينتش. وزاد أكثر عقود خام برنت نشاطا لشهر فبراير شباط 3.04 بالمئة إلى 86.81 دولار.

كما سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي زيادة بلغت 2.43 دولار، أو 3.11 بالمئة لتصل إلى 80.63 دولار.

جاءت زيادة أسعار النفط بعد توقعات بانخفاض المعروض من النفط الخام.

وانخفضت مخزونات النفط الخام الأمريكية 7.9 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 25 نوفمبر تشرين الثاني، وفقا لمصادر في السوق نقلا عن بيانات لمعهد البترول الأمريكي أمس الثلاثاء.

وقال فاتح بيرول رئيس وكالة الطاقة الدولية لرويترز يوم الثلاثاء إن الوكالة تتوقع خفض إنتاج الخام الروسي بنحو مليوني برميل من النفط يوميا بحلول نهاية الربع الأول من العام المقبل.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إن روسيا لن تقدم إمدادات النفط للدول التي تفرض حدا أقصى على الأسعار.

وفيما يتعلق بالطلب، جاء المزيد من الدعم من التفاؤل بشأن تعافي الطلب في الصين، أكبر مشتر للنفط الخام في العالم.

وسجلت الصين أعداد إصابة أقل بكوفيد-19 اليوم مقارنة بأمس، فيما تكهنت السوق بأن تؤدي احتجاجات مطلع الأسبوع إلى تخفيف الدولة للقيود على السفر.

كما ساعد تراجع الدولار في دعم أسعار النفط. ويجعل ضعف الدولار عقود النفط المقومة بالعملة الأمريكية أرخص لحاملي العملات الأخرى، كما يعزز الطلب.

ومن المقرر أن يلقي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) جيروم باول كلمة عن الاقتصاد وسوق العمل اليوم الأربعاء، ويبحث المستثمرون في خطابه عن دلالات لتوقيت إبطاء الاحتياطي الاتحادي لوتيرة زيادات أسعار الفائدة القاسية.

لكن ثمة عوامل حدت من مكاسب النفط، إذ قال مصدر مطلع لرويترز اليوم الأربعاء إن قرار أوبك+ عقد اجتماعها في الرابع من ديسمبر كانون الأول يشير فعليا إلى ضعف احتمال تغيير السياسة.

    المصدر :
  • رويترز