الأثنين 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 3 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أقوى أداء.. الدولار يكتسح الين والإسترليني

سجل الدولار أداء هو الأقوى بين مختلف العملات (الأربعاء 7-9-2022)، حيث وصل لأعلى مستوى في 24 عاما مقابل الين الحساس لتحركات أسعار الصرف، وأعاد اختبار أعلى مستوياته في عدة سنوات مقابل اليورو والجنيه الإسترليني.

وارتفع الدولار إلى 144.99 ين، بنسبة 1.5 بالمئة، وهو مستوى لم يصل إليه منذ أغسطس آب من عام 1998.

وتراجع الجنيه الإسترليني إلى 1.4175 دولار، بانخفاض بنسبة 0.7 في المئة.

وسجل اليورو 0.9864 دولار الليلة الماضية بانخفاض 99 سنتا، وهو أدنى مستوى منذ أواخر عام 2002.

ويتعرض الاسترليني لضغوط من زيادات حادة في التضخم ومخاوف بأن تخفيضات ضريبية وزيادة في الإنفاق العام في ظل حكومة جديدة قد يفاقمان ضغوط الأسعار.

والعملة البريطانية، التي هبطت أكثر من 15 بالمئة مقابل الدولار حتى الآن هذا العام، تشكل أيضا صداعا لبنك انجلترا المركزي لأنها تزيد من تكلفة الواردات ويمكن أن تسبب المزيد من التضخم المستورد.

وتراجع الاسترليني حوالي واحد بالمئة إلى 1.1407 دولار، وهو أقل مستوى له منذ عام 1985، بحسب بيانات رفينيتيف قبل أن يتعافى من بعض خسائره ليسجل 1.1462 بحلول الساعة 1443 بتوقيت جرينتش.

وكان الاسترليني قد سجل أدنى مستوى تاريخي على الإطلاق عند 1.0545 دولار في مارس آذار 1985 .

وأمام العملة الأوروبية، هبط الاسترليني أيضا حوالي واحد بالمئة إلى 86.83 بنس لليورو رغم أن أداءه أمام اليورو في 2022 أفضل من أدائه مقابل الدولار. وهو منخفض ثلاثة بالمئة فقط مقابل العملة الأوروبية حتى الآن هذا العام.

وسجل الاسترليني أسوأ شهر من الأداء أمام الدولار في أغسطس آب منذ الاستفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في عام 2016. وشهدت بعض السندات الحكومية البريطانية أكبر هبوط في أسعارها في عقود.

ومعظم اضطرابات السوق سببها معدل مرتفع جدا للتضخم في المملكة المتحدة هو الأعلى بين مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى.

    المصدر :
  • رويترز