الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تحذر.. روسيا تستخدم تركيا لتخطي العقوبات الغربية

قالت وزارة الخزانة الأمريكية إن والي أدييمو نائب وزيرة الخزانة أبلغ يونس إليطاش نائب وزير المالية التركي بأن كيانات وأفرادا من روسيا يحاولون استخدام تركيا في تخطي العقوبات الغربية المفروضة على موسكو بسبب الحرب التي تشنها على أوكرانيا.

وأضافت الوزارة في بيان أن المسؤولين ناقشا أيضا في اتصال هاتفي الجهود الجارية لتطبيق العقوبات على روسيا.

وكرر أدييمو  اهتمام الولايات المتحدة بنجاح الاقتصاد التركي، معرباً عن التزام وزارة الخزانة بشراكتها مع حكومة أنقرة لحماية وسلامة قطاعها المصرفي.

أتت هذه التطورات بعدما أعرب مسؤولون في الاتحاد الأوروبي عن قلقهم من التقارب الحاصل بين روسيا وتركيا، محذرين من أن تتحول تركيا لمنصة تجارة لموسكو، وفق ما نقلت فايننشال تايمز.

ووصف المسؤولون سلوك تركيا مع روسيا في هذا التوقيت بأنه انتهازي للغاية، مؤكدين أن الاتفاقات بشأن الطاقة والغذاء بين موسكو وأنقرة تثير القلق.

وكان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان اتفقا أمس الجمعة، على تعزيز التعاون في مجالي الاقتصاد والطاقة، بعد لقاء عُقد بينهما في سوتشي الروسية على ضفاف البحر الأسود.

وأوضح الكرملين في بيان، أن الرئيسين اتّفقا على “تعزيز التبادلات التجارية” بين البلدين و”تحقيق التطلعات المشتركة في مجال الاقتصاد والطاقة”.

ودعا الرئيسان في بيانهما المشترك إلى “خطوات ملموسة” لتوطيد التعاون في مجالات النقل والزراعة والصناعة والمالية والسياحة، وفق فرانس برس.

كذلك شددا على دور أنقرة في نقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر خط أنابيب ترك ستريم، وقال “يجب أن يكون الشركاء الأوروبيون ممتنين لتركيا لتأمينها نقل الغاز الروسي بدون توقف”.

أيضا، اتّفق الرئيسان على أن يتمّ دفع إمدادات الغاز الروسي إلى تركيا “جزئيا بالروبل”، وفق ما أعلن للإعلام ألكسندر نوفاك نائب رئيس الوزراء الروسي، مشيدا بـ “مرحلة جديدة وفرص مستجدّة”.

 

    المصدر :
  • رويترز
  • وكالات