الأحد 13 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تدعو لإجراء انتخابات شاملة في ليبيا

دعت واشنطن، السبت،  إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية حرة ونزيهة وشفافة وشاملة في ليبيا في أقرب وقت ممكن.

جاء ذلك خلال رسالة وجهتها السفارة الأميركية لدى ليبيا، السبت، رسالة تهنئة بمناسبة ذكرى استقلال البلاد، مشددة في الوقت ذاته على أهمية السير في العملية الديمقراطية.

وقالت السفارة في بيان نشرته عبر فيسبوك: “نهنئ ليبيا بعيد استقلالها، وننوّه بقلق إلى مرور عام على تأجيل الانتخابات المقررة في ليبيا في 24 ديسمبر 2021”.

وأضافت “يظل إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية حرة ونزيهة وشفافة وشاملة في أقرب وقت ممكن في جميع أنحاء البلاد هو المطلب الواضح للشعب الليبي ومُبتغاه. إنهم يستحقون حكومة موحدة ومنتخبة ديمقراطياً يمكنها أن تحكم من أجل مصلحة كلّ البلد وشعبه، فضلاً عن هيئة تشريعية بتفويض مجّدد”.

ودعت السفارة “جميع الجهات الفاعلة الليبية والفاعلين الرئيسيين إلى العمل مع الممثل الخاص للأمين العام (عبدالله) باثيلي من خلال التسوية والمشاركة البناءة، للوفاء بمسؤولياتهم تجاه الشعب الليبي من أجل تحقيق الاستقرار والأمن والازدهار على المدى الطويل”.

وأكدت أن الإدارة الأميركية ” على استعداد للعمل مع جميع الأطراف لدعم هذه الأهداف ونكرّر دعمنا لجهود الممثل الخاص للأمين العام باثيلي”.

وحثت السفارة في بيانها “جميع الجهات الفاعلة، بما في ذلك رئيس مجلس النواب ورئيس المجلس الأعلى للدولة، للالتقاء تحت رعاية الأمم المتحدة للاتفاق بسرعة على قاعدة دستورية”.

وأشارت إلى أنه “إذا لم تتمكن المؤسستان من التوصل إلى اتفاق سريع بشأن خارطة طريق انتخابية نزيهة، فيمكن، بل ينبغي، استخدام آليات بديلة لاعتماد قاعدة دستورية للانتخابات. في الوقت نفسه، نلتزم أيضا بدعم الحوار الليبي الشامل تحت رعاية الأمم المتحدة”.

ومنذ سقوط نظام معمر القذافي، عام 2011، عانت ليبيا الانقسامات والصراع السياسي وتتنافس فيها حكومتان على السلطة: واحدة مقرها طرابلس (غرب) برئاسة، عبد الحميد الدبيبة، منذ مطلع عام 2021، وأخرى برئاسة، فتحي باشاغا، عينها مجلس النواب في مارس الماضي ويدعمها، المشير خليفة حفتر.