الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تشن مزيدا من الضربات على أهداف إيرانية في سوريا

شنّت الولايات المتحدة ضربات استهدفت منشأة في شرق سوريا، قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الحرس الثوري الإيراني والجماعات التابعة له كانوا يستخدمونها، وذلك للمرة الثانية في غضون أسابيع.

وذكر وزير الدفاع لويد أوستن في بيان أن الضربات نفذتها مقاتلتان من طراز إف-15 وجاءت ردا على الهجمات التي استهدفت القوات الأميركية في العراق وسوريا في الآونة الأخيرة، حسبما نقلت “رويترز”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، أن الضربات جاءت ردا على هجمات مسلحين تابعين لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني لمواقع أميركية في كل من سوريا والعراق.

وكانت قد أفادت سكاي نيوز في وقت سابق بوقوع انفجارات في محيط القاعدة الأميركية بحقل العمر النفطي شمال شرقي دير الزور في سوريا.

كذلك أعلنت فصائل مسلحة في العراق، استهداف قاعدة الحرير الأميركية بطائرتين مسيرتين وتحقيق أهداف مباشرة.

وتواجه القوات الأميركية في العراق وسوريا تصاعدا في الهجمات منذ منتصف أكتوبر، ألقت واشنطن باللوم فيها على فصائل تدعمها إيران.

واشتدّت وتيرة الهجمات بعد بدء الحرب بين إسرائيل وحماس إثر هجوم غير مسبوق للحركة على إسرائيل في 7 أكتوبر.

وأفاد المتحدث باسم “البنتاغون” الجنرال بات رايدر الإثنين بأن القوات الأميركية في العراق وسوريا تعرّضت لـ38 هجوما بصواريخ ومسيّرات منذ منتصف أكتوبر، ما أدى إلى إصابة 45 جنديا أميركيا، حسبما نقلت “فرانس برس”.

 

 

 

    المصدر :
  • رويترز