الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أمريكا تعتزم تعيين "ليز غراندي" مبعوثة جديدة للمساعدات في الشرق الأوسط

ذكر مصدران مطلعان لوكالة رويترز، الأربعاء 24 نيسان/أبريل 2024، أنه من المتوقع أن يستقيل المبعوث الأمريكي الخاص للشؤون الإنسانية في الشرق الأوسط، ديفيد ساترفيلد، قريبًا، وسيتولى منصبه ليز جراندي، المسؤولة الكبيرة السابقة في الأمم المتحدة.

وعُين ساترفيلد قبل ستة أشهر مبعوثا أمريكيا خاصا للشؤون الإنسانية في الشرق الأوسط مع التركيز بشكل خاص على قيادة استجابة الولايات المتحدة للأزمة الإنسانية في قطاع غزة.

وتشغل جراندي حاليا منصب رئيسة المعهد الأمريكي للسلام، وهو معهد مستقل. وعملت سابقا في الأمم المتحدة لأكثر من 25 عاما في وظيفة تضمنت إدارة عمليات الإغاثة في اليمن والعراق وجنوب السودان.

ودأبت الأمم المتحدة على الشكوى من عقبات في إدخال المساعدات وتوزيعها في أنحاء قطاع غزة في الأشهر الستة الماضية منذ أن بدأت إسرائيل هجوما جويا وبريا على حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي تدير قطاع غزة.

وتسببت الحملة العسكرية الإسرائيلية في تحويل جزء كبير من أراضي القطاع الذي يقطنه زهاء 2.3 مليون نسمة إلى أرض قاحلة وسط كارثة إنسانية منذ أكتوبر تشرين الأول عندما اندلعت الحرب بعد هجوم حماس على جنوب إسرائيل.

وقال ساترفيلد أمس الثلاثاء إن إسرائيل اتخذت خطوات مهمة في الأسابيع القليلة الماضية للسماح بدخول المساعدات إلى غزة لكن لا يزال يتعين القيام بعمل كبير لأن خطر المجاعة في القطاع مرتفع جدا.

وأفاد تقرير مدعوم من الأمم المتحدة نُشر في مارس آذار بأن المجاعة وشيكة ومن المرجح أن تحدث بحلول مايو أيار في شمال غزة، ويمكن أن تنتشر عبر القطاع بحلول يوليو تموز.

    المصدر :
  • رويترز