أميركا تبحث في حظر دخول المسافرين الوافدين من البرازيل بسبب كورونا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين إن الولايات المتحدة ستفرض على الأرجح قيودا على الوافدين من البرازيل، وذلك بعد أن احتلت الدولة الواقعة في أميركا الجنوبية المركز الثاني عالميا من حيث إصابات فيروس كورونا.

وقال أوبراين لشبكة “سي.بي.إس” إنه يعتقد أن قرارا سيصدر اليوم الأحد حول حظر دخول المسافرين الوافدين من البرازيل.

وأضاف: “نأمل أن يكون قرارا موقتا. لكن بسبب الوضع في البرازيل، سنتخذ كل خطوة ضرورية لحماية الشعب الأميركي”.

واحتلت البرازيل المركز الثاني عالميا من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا يوم الجمعة بعد الولايات المتحدة.

وقالت وزارة الصحة إن البلاد سجلت الآن أكثر من 347 ألف إصابة.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال الثلثاء إنه يبحث في فرض حظر على المسافرين الوافدين من البرازيل.

وقال ترامب للصحافيين في البيت الأبيض: “لا أرغب في أن يأتي أناس إلى هنا وينشروا العدوى بين شعبنا. ولا أرغب في أن يكون هناك (في البرازيل) مرضى أيضا. نساعد البرازيل في تقديم أجهزة التنفس الصناعي، لكن البرازيل تعاني من أزمة ولا شك في ذلك”.

وقال أوبراين إن الولايات المتحدة ستنظر في فرض قيود على دول أخرى واقعة في نصف الكرة الجنوبي مع بحث الوضع في كل دولة على حدة.

وكان ترامب فرض في كانون الثاني قيودا على دخول معظم المسافرين من الصين، بؤرة انتشار الفيروس.

وفي آذار، فرض ترامب قيودا على المسافرين الوافدين من أوروبا.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً