أميركا تطيح بأول زيارة “يابانية” لإيران منذ 1978

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ذكرت مصادر حكومية، الثلاثاء، أن رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، قد ألغى برنامجه لزيارة إيران المقررة في منتصف يوليو/ تموز الجاري وإجراء محادثات مع الرئيس الإيراني حسن روحاني.

وكانت هذه الزيارة الأولى المقررة لزعيم ياباني يزور إيران منذ عام 1978، لكنها يبدو أنها لن تتم، في ضوء الاتفاق الأميركي الياباني لزيادة الضغط النفطي على إيران، بحسب ما أفاد موقع “يابان تايمز”، نقلا عن مصادر حكومية.

وأكدت المصادر أن هذا القرار جاء في ضوء دعوة الرئيس الأميركي دونالد #ترمب، لعزل إيران وخنق صادراتها النفطية، بعد أن انسحبت الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني في مايو الماضي.

وحثت الولايات المتحدة اليابان وحلفاءها الآخرين على التوقف عن شراء النفط الخام الإيراني بالكامل بحلول 4 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

لكن مع هذا فقد أبلغت اليابان إدارة ترمب، بأنها لا يمكنها تخفيض واردات النفط الخام الإيرانية، بسبب التأثيرات السلبية المحتملة على اقتصادها، وفقاً للمصادر.

لقد اعتمدت طوكيو لعقود على إيران كأحد مصادرها الرئيسية للنفط. لكن النفط الخام الإيراني يمثل الآن نحو حوالي 5 في المئة من إجمالي واردات البلاد فقط، وفقاً لوزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية.

ومع ذلك، فمن المحتمل جدا أن تطلب واشنطن من طوكيو وقف شراء #النفط_الإيراني كليا لزيادة الضغط على طهران، وذلك خلال زيارة وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، المرتقبة والتي ستستغرق يومين إلى طوكيو في نهاية هذا الأسبوع.

وقالت المصادر اليابانية إنه من المقرر أيضا أن يزور رئيس الوزراء الياباني #شينزو_آبي، المملكة العربية #السعودية ومصر، في أعقاب زيارات إلى #بروكسل وباريس خلال جولته التي تستغرق ثمانية أيام اعتبارا من 11 يوليو.

 

المصدر العربية.نت – صالح حميد

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً