الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أوكرانيا تناشد السكان القريبين من محطة زابوريجيا النووية "ترك منازلهم"

دعت أوكرانيا (الأربعاء 7-9-2022) سكان المناطق، التي تحتلها روسيا، حول محطة زابوريجيا للطاقة النووية إلى ترك منازلهم من أجل سلامتهم.

وتتبادل موسكو وكييف الاتهامات بقصف المحطة الأكبر في أوروبا مما يهدد بوقوع كارثة نووية.

وقالت نائية رئيس الوزراء إيرينا فيرشتشوك على تطبيق تليجرام “أناشد سكان الأحياء القريبة من محطة زابوريجيا للطاقة النووية… الإخلاء! اعثروا على طريقة للوصول إلى الأراضي التي تسيطر عليها (أوكرانيا)”.

وقال الرئيس المنفي لبلدية إنرهودار الأوكرانية، التي تخدم المحطة بشكل رئيسي، في رسالة منفصلة على تليغرام إن البلدة تعرضت لنيران القوات الروسية وانقطعت عنها إمدادات الكهرباء.

وتنفي روسيا استهداف المدنيين وتتهم أوكرانيا بقصف المحطة النووية.

يشار إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش كان قد حث أمس الثلاثاء، روسيا وأوكرانيا على الاتفاق على محيط منزوع السلاح حول محطة زابوريجيا للطاقة النووية.

وقال غوتيريش لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة “في خطوة أولى، يجب على القوات الروسية والأوكرانية الالتزام بعدم الانخراط في أي نشاط عسكري تجاه موقع المحطة أو من موقع المحطة”.

وأضاف “في خطوة ثانية، ينبغي إبرام اتفاق بشأن محيط منزوع السلاح. ويشمل ذلك على وجه الخصوص التزام القوات الروسية بسحب جميع الجنود والمعدات العسكرية من ذلك المحيط والتزاما من القوات الأوكرانية بعدم الدخول إليه”.

    المصدر :
  • رويترز